اتصل بادارة الموقع البحث   التسجيل الرئيسية

 

إعلانات خيرية مساحة مجانية للاستفسار مراسلة الإدارة

======================================================================================================================


العودة   منتديات حفر الباطن عاصمة الربيع > القسم الادبي > القصــه والقصيــده

القصــه والقصيــده قصص الماضي وحكايات الحاضر

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 25-01-10, 10:00 AM   رقم المشاركة : 1
ريم النواااظر
مراقبة الاقسام الادبيه
الملف الشخصي







 
الحالة
ريم النواااظر غير متواجد حالياً

 


 

Exclamation ][* جبـــل الجـــن *][



صبااحكم / مساءكم / امان وأطمئناان

طبعا أنا من عشااق قصص الجن / الله يكفينا شرهم

ولكني احب ان ابحث واقرأ الكثير عن تلك الفصيله

لا أعلم لمااذا؟؟؟ رغم الرعب الذي يعتريني .. ولكن هي هوايه في نفسي


وسلام قولا من رب رحيم ؛؛؛





لذا أرجو منكم قبل القراءه اتباع التعليمات الاتيه :


1_ ذكر اسم الله والتعوذ من الشيطان الرجيم


2_ اذا كانت غرفتك اضاءتها خافته الرجاء تغيير اسلوب الاضاءه وياليت تطفى النور احسن


3_ قراءة المعوذات والادعيه المأثوره


4_ اذا حسيت قلبك بدء يقول( طربق طربق طربق)
الرجاء طفى الجهاز وروح نام فى غرفة اخوانك


5_ اذا سمعت صوت غريب عندك بالغرفه لا تحاول تلف راسك
وتدور من وين جاء الصوت >> ولكن عض الشليل واقرب مخرج


6_ اذا نمت وحلمت بحلم مزعج انا لست مسؤل

تاابعوني


.
.
.

الــــ/ــــري ــــــــــم









التوقيع :













رد مع اقتباس
قديم 25-01-10, 10:01 AM   رقم المشاركة : 2
ريم النواااظر
مراقبة الاقسام الادبيه
الملف الشخصي







 
الحالة
ريم النواااظر غير متواجد حالياً

 


 

رد: ][* جبـــل الجـــن *][


السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

بأسم الله نبدأأأأ


الجزء الأول


كان هناك جبل مشهور في أحد مناطق السعودية بكثرة الجن وأن من يذهب لهذا الجبل

وينام هناك ليله واحده يصبح مجنون أو شاعر !





في هذه المنطقه وعندما كان مجموعة من الشباب في سهره شبابيه
الساعه ال 1 فجراً



أثناء جلوس 4 من الشباب العاطلين عن العمل ، أخذ بهم الحوار إلى عالم الجن وبدأو

في سرد قصص حصلت عن هذا العالم

إلا أن ناصر قاطعهم بالحوار ( مازحاً )

قائلاً: ( يالله مين اللي يقول إنه كفو يطلع معي الحين جبل الجن )

-فسكت الجميع وبدأ سالم بالضحك وقال ( شوفوا مين اللي يتكلم يا حبيبي أنت مجرد كلام )

-فغضب ناصر يريد رد إعتباره ! قائلاً ( أنا مجرد كلام ؟ ، طيب قدام الشباب وفي سيارتي نروح عند

الجبل ونوقف السيارة ونطلع الجبل مشي على الأقدام )

-تعلثم سالم ( لا والله تحديات الأطفال ذي ما أحبها )

في فترة الحوار كان محمد ضيف على الشباب من منطقه أخرى فتعجب من كلامهم

فقال لناصر ( يا ناصر أن أطلع معك )

فقال ناصر ( وهو مصدوم ) .. ( ونعم والله هاه يا سالم تعلم الرجوله )

بينما كان عادل ينصت لكلامهم بكل خوف

أستأذن ناصر ومحمد من المتواجدين وأتجهوا إلى سيارة محمد

سالم: ههههههه أنتبهوا على نفسكم يا حلوين

عادل: يا سالم فيه جن صدق في هالجبل ؟

سالم: أي والله معروف إنه جبل مهجور من زمان وكانت الحرائق

تشتعل فيه فجأه !

-

وفي الطريق إلى هذا الجبل

كان ناصر يسوق سيارته ورجلاه ترتعشان ولاكن كان يخاف أن يرجع إلى أصدقائه

فيضحكوا عليه والهدوء والخوف سيد الموقف قاطع محمد هذا الصمت

محمد: ناصر وين هذا الجبل
ناصر: باقي شوي بس شوف يامحمد إذا ماتبي نطلع عادي نرجع ترى مافيه أحد يجبرنا نسوي شئ مانبي نسويه
محمد: ههههههههههههههههههه وين كلامك يوم كنا جالسين ؟
ناصر: ( وكله خوف ورعب ) لا يا أخي بس أنا أخاف عليك صراحة
محمد: ههههههههه لا عادي روح
ناصر: ( وأقدامه ترتعش بقوه من الخوف ) شفت سالم كيف كان خايف ههههههه
محمد: من حقه يخاف مافيه أحد يتحدى الجن

فأنصدم ناصر ووقف شعر رأسه

ناصر: بس أنا ما تحديتهم تحديت سالم نفرزني بكلامه يا أخي
محمد: ماعلينا أنت الحين قد كلامك
ناصر: ( بتلعثم ) أفا عليك وباقي نص ساعه ونوصل

كانوا يمشون في طريق مظلم لا يوجد به إلا سيارتهم لا بشر ولا سيارات ولا حيوانات هذا الطريق المؤدي إلى ( جبل الجن )

وفي أثناء السير بالسياره لمح ناصر جسم أبيض طويل يمر من أمام السياره ووضع
قدمه على ( الفرامل ) وبقوه
نظر إليه محمد بدهشه

محمد: وش فيك ؟
ناصر: والله العظيم شفت شئ يمر قدام السياره
محمد: ههههههه لالا تتخيل شكلك
ناصر: والله ما أتخيل
محمد: روح توكل على الله كمل طريقك
ناصر: شكلي أتخيل يالله توكلنا على الله


.
.

يتبــــ؛؛؛؛ــــــــــع








رد مع اقتباس
قديم 25-01-10, 10:32 AM   رقم المشاركة : 3
سامر ss
عضو فعال
الملف الشخصي






 
الحالة
سامر ss غير متواجد حالياً

 


 

رد: ][* جبـــل الجـــن *][

يالله ياخوي نبي باقي القصة







رد مع اقتباس
قديم 26-01-10, 12:29 AM   رقم المشاركة : 4
ريم النواااظر
مراقبة الاقسام الادبيه
الملف الشخصي







 
الحالة
ريم النواااظر غير متواجد حالياً

 


 

رد: ][* جبـــل الجـــن *][

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة سامر ss
   يالله ياخوي نبي باقي القصة


ابشر اخوي ساامر

ولك ماأردت عن قريب

شكرا للمرور







رد مع اقتباس
قديم 26-01-10, 06:41 AM   رقم المشاركة : 5
الالماس
عضو نشط
الملف الشخصي






 
الحالة
الالماس غير متواجد حالياً

 


 

رد: ][* جبـــل الجـــن *][

نفرزني
هههههههههههه
الخرعه وما تسوي يالريم اجل نفرزني
على بالي من الخوف ما عرفت اقراها لين سويت لها copy وتاكدت مين اللي كان الخوف مسوي فيه عمايل
ننتظر البقيه.......







رد مع اقتباس
قديم 26-01-10, 07:15 AM   رقم المشاركة : 6
لايهمونك
عضو برونزي
الملف الشخصي






 
الحالة
لايهمونك غير متواجد حالياً

 


 

رد: ][* جبـــل الجـــن *][

مشكوره
( ريم النواظر)

ننتظر باقي القصه

تقبلي مروري







التوقيع :

رد مع اقتباس
قديم 26-01-10, 07:32 AM   رقم المشاركة : 7
موآني الحزنـ؛
مصممه متميزهـ
الملف الشخصي






 
الحالة
موآني الحزنـ؛ غير متواجد حالياً

 


 

رد: ][* جبـــل الجـــن *][

تسلميين يالريم

اندمجت مع القصه وانا انزل انقطعت

حينهــآأشعرت بارتيااح نووع ما

ولكن بودي لو تكملين القصه

مودتي لقلبك

اختك موآني الحزن







التوقيع :
:

رد مع اقتباس
قديم 27-01-10, 11:14 PM   رقم المشاركة : 8
ريم النواااظر
مراقبة الاقسام الادبيه
الملف الشخصي







 
الحالة
ريم النواااظر غير متواجد حالياً

 


 

رد: ][* جبـــل الجـــن *][


الألمااس
لايهمونك
وموااني الحزن

شكرا للمتاابعه

وأنتظروووني

.
.







رد مع اقتباس
قديم 27-01-10, 11:14 PM   رقم المشاركة : 9
ريم النواااظر
مراقبة الاقسام الادبيه
الملف الشخصي







 
الحالة
ريم النواااظر غير متواجد حالياً

 


 

رد: ][* جبـــل الجـــن *][



الجـــــزء الثاني


وفي الطريق إلى هذا الجبل


بعد وصولهم رأى محمد جبل مظلم بشكل إنحدار ورأى صخور كبيره جداً وأشجار ذات

أشكال مرعبه فـ ( بلع ريقه )

محمد
: ياناصر الحين بسألك سؤال هام

ناصر: هلا

محمد: الحين وش نسوي حنا

ناصر
: والله يا محمد خلاص وصلنا هنا بعد مشوار طويل يعني كل اللي راح نسويه

ناخذ جوله نشوف وش هالجبل اللي مخوف الناس ونرجع

محمد: يالله نزلنا معك كشاف

ناصر: أي

أوقف ناصر سيارته وأتجه إلى هذا الجبل الغامض برفقة صديقه محمد قبل الصعود إلى الجبل تمنى

ناصر أن القدر غير إتجاهه ولاكن لا مفر له إلا الصعود وإسكتشاف هذا المكان الموحش

عند صعدهم للجبل شاهدوا أحذيه قديمه جداً وشاهدوا قطع ملابس ملقاه في الطريق

قطعوا ربع الطريق وأنقطع نفسهم والغريب في الأمر أن أبراج الجوال ذهبت فجأه

ناصر
: يامحمد أنقطع نفسي يا أخي

محمد: والله حتى أنا الأكسجين معدوم هنا نهائياًبس شد حيلك خلاص شوي ونوصل لوسط الجبل

وفي هذه الأثناء سمعوا أطفال يلعبون ويعلوا ضحكهم وعندما ينظرون لإتجاه الضحك

يسمعون صوت بكاء أطفال خلفهم

عندها لم يفعل ناصر شئ غير البكاء من الخوف وهو في الـ 23 من عمره

أصاب محمد الذهول والخوف في نفس الوقت وجسمه يرتعش بشده

محمد
: ناصر يالله يرجعنا

ناصر: والله ما أدري وين طريق السياره ؟

ناصر: يا غبي الكشاف في إيدك من اليوم ولاتعرف كيف نرجع للسياره

فقال محمد وهو يبكي: مافيه نور ولافيه أثار ترجعنا للسياره

وفجأه سمعوا صوت يناديهم مين بعيد صوت إمرأه يطلب منهم مساعدتها بعد مملاه أقروا

أن يذهبوا لهذا الصوت وأتجهوا نحو الصوت وناصر يبكي ويشتم نفسه على شجاعته

نعم شجاعته هي من أوصلته لهذا المأزق

ناصر: يامحمد حتى لو كانت جنيه يمكن تساعدنا ونطلع من هنا صح ؟

محمد: يا أخي والله العظيم إني خايف

ويمسك ناصر بكف صديقه محمد بقوه وعندما وصلوا للصوت وجدوا قطعة

قماش تحترق على أحد الأشجار في هذا الجبل



وهم ينظرون لقطعة القماش أمتدت يد لتلامس ظهر ناصر فألتفت للخلف

وهو يبكي فوجد طفل يبتسم إليه في هذه اللحظه كان محمد ينظر لقطعة القماش

والنار تلتهمها ولم يشعر بما يحدث

فقال الطفل الصغير وهو مبتسم: أمي تقول لكم أنكم أيقضتوا أخي الصغير من النوم

فسقط ناصر في وقتها مغشياً عليه عندها أنتبه محمد له وحاول أن يساعده لكي يستعيد

وعيه ولاكن ناصر كان يرتعش على الأرض

وفي هذه الأثناء ومحمد يبكي على ناصر ويحادثه إذ بحجر صغير يقذف عليه ونظر بإتجاه

القذف فوجد إمرأه وبجانبها ولد صغير تبتسم إليه

فقالت لقد سكن ولدي الصغير في جسم صديقك ناصر فلا تحاول فصرخت صرخه قويه

جداً في وجه محمد فما كان منه إلا أن يزيد في البكاء وبيده صديقه ناصر
فقالت له هل تظن بأنك ستخرج من هنا ؟

وما كان من محمد إلا النظر إليها والبكاء

وفجأه رأى هذه المرأه تبكي وتأكل إبنها الصغير الذي كان بجوارها ووهي تخاطب محمد
( الأن أنت أصبحت إبني )

محمد وصوته يزيد بكاء وخوف: أنا إنسان

وفجأه صرخت هذه الجنيه صرخه قويه أهتز من قوتها هذا الجبل وأقتربت من محمد

وأمسكته من عنقه وهي تقول له ؛؛؛؛

أعلم إنك من الإنس ولاكن قتلت إبني الصغير عند صعودك للجبل كان نائماً وقتلته وأنت تسير

في هذه اللحظه فقد محمد وعيه وهو بين إيدي هذه الجنيه فنظرت إليه

وهي تبتسم وتلمس وجه محمد ووضعته على الأرض

فتعالت الضحكات في هذا الجبل وأتى قوم من الجن وأدخلوا محمد وناصر

داخل كهف في الجبل لم يدخله بشر أبداً

بعد يومين من الحادثه لاحظ سالم وصديقه عادل أن محمد وسالم لم يأتوا للسهر معهم فذهبوا إلى بيت أبو ناصر
فوجدوا البيت بحالة هستيريه وتواجد كثيف للدوريات الأمنيه وأبو ناصر يبكي على ولده كالمجنون فسلم سالم على
أبو ناصر وقال له بأن ناصر وصديقه محمد ذهبوا لـ
( جبل الجن ) قبل يومين وأنه كان يظن أنهم رجعوا من هناك
فصعق أبو ناصر وأبلغ الملازم بهذا الكلام فذهبوا بسرعة بإتجاه الجبل ووجدوا سيارة ناصر وكثفوا عمليات
البحث في كل مكان في الجبل ولاكن الصدمة أنهم وجدوا جوال ناصر في الأرض بالقرب من الشجره
التي كان القماش يحترق فيها ولا وجود لناصر ومحمد فتحفظوا على سيارة ناصر
وفتحوا محضر بهذه الحادثه !
فبكى أبو ناصر وما كان منه إلا أن يقول :
( لاحول ولا قوة إلا بالله العظيم ، اللهم رد إبني رداً جميلا )

:
:
:

يتبـــــــــــــــــــع










رد مع اقتباس
قديم 28-01-10, 09:13 PM   رقم المشاركة : 10
موآني الحزنـ؛
مصممه متميزهـ
الملف الشخصي






 
الحالة
موآني الحزنـ؛ غير متواجد حالياً

 


 

رد: ][* جبـــل الجـــن *][

الريم

يعطيييييييج الف عاافيـــــــــــــــــــــــــــه

بانتظـــــــــــــــآر الجزء الثالث

لاتطوولين علينـــــآ


<<عجبتها القصـــــــــــــــه ^^

مودتي







رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 01:30 PM


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2017, Jelsoft Enterprises Ltd.
تعريب :عاصمة الربيع

تصميم وتطوير سفن ستارز لخدمات الاستضافة والتصميم