اتصل بادارة الموقع البحث   التسجيل الرئيسية

 

إعلانات خيرية مساحة مجانية للاستفسار مراسلة الإدارة

======================================================================================================================


العودة   منتديات حفر الباطن عاصمة الربيع > الاقسام العامه > القسم العام

القسم العام للنقاش الهادف والبناء والمواضيع العامه

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 24-12-11, 02:02 PM   رقم المشاركة : 1
مزيـقـيـاء
عضو فعال
الملف الشخصي






 
الحالة
مزيـقـيـاء غير متواجد حالياً

 


 

Wink ( الانثى ) سر السعادة ....!

الزوجة الصالحة من اسباب السعادة في الدنيا والمعين على تجاوز الهموم والغموم وتهوين المشاكل وحتى لو كانت حبيبة مخلصة فهي تقوم في نفس الدور اذ يلوذ اليها الرجل بجبروته وكبريائه ليرتمي باحضانها ويبث اليها كل مايكدره ويشغل باله ويستمع اليها بانصات عجيب ويأخذ برأيها حتى لو اظهر هذا الكبرياء امام الآخرين مرة أخرى ، كنز من الكنوز يجعله الآخرين سبب تعاستهم وشقائهم بسؤء معاملته وعدم احترامه والبحث عن سعادته بما يوافق الدين والشرع والمنطق والمعقول ، كئيب هو المجتمع الذي تهان به الأنثى وتعامل على انها من سقط المتاع مهنتها التناسل ومقرها المطبخ فقط الا تلاحظون ان كل كئيب ليس خلفه انثى صالحة ؟







رد مع اقتباس
قديم 24-12-11, 03:06 PM   رقم المشاركة : 2
هادى مره
عضو ذهبي
الملف الشخصي






 
الحالة
هادى مره غير متواجد حالياً

 


 

رد: ( الانثى ) سر السعادة ....!

مزيـقـيـاء;

الله يعطيك العافيه ويبارك فيك لهذا الموضوع الراقي والجميل

الزوجة الصالحة من اسباب السعادة في الدنيا والمعين على تجاوز الهموم والغموم وتهوين المشاكل

نعم ايها الفاضل والكريم عندما نتحدث
عن الانثى فنحن نحتاج الكثير من الوقت والجهد

والمكان لانها تستحق الكثير الكثير

وخاصه عندما تتحدث عن الزوجه الصالحه

وماادراك ماالزوجه الصالحه وهنا ضع مليار ات الخطوط وبقوه

نعم الزوجه الصالحه وكفى

لانريد جمال بدون صلاح
ولامال بدون صلاح
ولا دلع وغنج وانوثه بلا صلاح
ولاجاه ونسب بدون صلاح

نريد انثى صالحه ومنها يخرج كل جميل وطيب
اخى
اتيت على جرح غائر في قلوب الكثير ممن حولنا

يجدون الكثير من الصفات الانثويه المغريه والمجزيه
ولا كن يفتقدون الصلاح وبسبب هذا العنصر
المهم بالانثى لاقيمه لباقي العناصر البته
مهما بلغت وكانت

لانها زائله كليا ولا يبقى الا
الصلاح فهنيئا لمن لديه زوجه صالحه
نعم وبقوه الزوجه الصالحه مفتاح لكل سعاده
نعم وبقوه الزوجه الصالحه مغلاق لكل شر
نعم الزوجه الصالحه علاج شافي لكل هم وغم اسري
وحتى لو كانت حبيبة مخلصة فهي تقوم في نفس الدور
مع الاسف الحبيبه بمقياس مجتمعنا ونظرته الدونيه العكسيه
هى الجدار القصير الذي يعلو فوقه كل غير مهذب
او مؤدب او صاحب مصلحه
مع ان الحبيبه والطيبه هى المنشود والمطلوب من البشر
اذ يلوذ اليها الرجل بجبروته وكبريائه ليرتمي باحضانها ويبث اليها كل مايكدره ويشغل باله ويستمع اليها بانصات عجيب ويأخذ برأيها حتى لو اظهر هذا الكبرياء امام الآخرين مرة أخرى
اوخيي الراقي الرجل بشر وجبروته وكبريائه المتعالي
ماذلك الا من الشيطان والاوهام والثقافه والعادات والتقاليد الخاطئه التى تشربها حتى شبع منها على جهل
وغطرسه وعناد والصحيح والاصل المرأه مثل الرجل
الا بما فضل الله بعضهم على بعض بمنزل كتابه
وغير ذلك هم سواسيه تماما فهناك من النساء
كما هى قسوه الرجل وعنجهيتهم وكبرهم وغطرستهم
وكل ذلك من الشيطان والاوهام وتشرب الثقافه
الخاطئه والمفهوم العكسي للرجل والمراه
من اجمل اللحظات لدى الرجل ان يرتمى بحضن زوجته
بكتله من المشاعر والاحساس الفياضه المملؤه بالحب
والتقدير والاحترام الممزوجه بالاعتزاز بصاحبه الحضن
الدافئ المحب المخلص وليس الارتماء فقط
وقت الحاجه ايما كانت ماليه اوشهوانيه فهذا
قمه المصلحه فالزوجه هى الملاذ للزوج
عندما يكون هناك ثقه متبادله وحب صادق نقي
مبني على احترام واعتزاز وفخر بين الاثنين
عندها يحلو الارتماء ويكون له رونق ومعنى وقيمه
وفائده



، كنز من الكنوز يجعله الآخرين سبب تعاستهم وشقائهم بسؤء معاملته وعدم احترامه والبحث عن سعادته بما يوافق الدين والشرع والمنطق والمعقول \\
نعم المرأه الصالحه كنز لايفنى لايشترى بالمال ولا الجاه
ولا المنصب ولا ياتي بالدقه بالاختيار والحرص على ذلك
وانما ياتي به الله لمن يوفقه الله فهو رزق يسوقه الرحمن لمن قدره له



، كئيب هو المجتمع الذي تهان به الأنثى
المجتمع يبقى مجتمع يوجد بها الجميل والقبيح
ولكن الانثى لاتهان ولايستطيع احد اهانتها
لانها كريمه وعزيزه من الرحمن ومايقوم به الاخرين
تجاهها من تصرفات خاطئه وظلم وتمادى
هو تصرف خاطئ من الطرف الاخر ولا يهينها
لذاتها لانها عزيزه كريمه لاتهان مهما كان التصرف من غيرها ضدها
لانها لاذنب لها وتبقى عزيزه دائما



وتعامل على انها من سقط المتاع مهنتها التناسل ومقرها المطبخ فقط الا تلاحظون ان كل كئيب ليس خلفه انثى صالحة ؟

لا ليس مهنة المرأه ذلك قطعيا ولاتسمى مهنه
بل هى نعمه وفضيله لها وتميز
من رب العباد ولكن مفاهيمنا عكسيه كليا
هي خير المتاع وليس سقطه
هي وهبها الله الانجاب وجعل لها الاجر العظيم به
فهذه فضيله كبيره لاتنالها الا المرأه فقط ان احتسبت الاجر

المراه ليس مقرها المطبخ هى كل البيت
ولكن مع الاسف مفاهيم عكسيه مغلوطه
تشربها الكثير بشكل خاطئ وصدقها الكثير

لغايات باانفسهم وهذا خطا فادح خاصه من بعض النساء
اللاتي يخجلن ويصدقن ذلك فعلا والحقيقه
ان هذه الصفات والمميزات نعمه لهن وليس كما يتذمر
البعض من النساء ويغضبن مما وهبهن الرحمان

اخي العزيز موضوعك رائع وانت اروع واجمل
شكرا لك جوزيت الجنه ووالديك ومن يحبك ومن تحب







التوقيع :
اصنع من اخلاقك وتعاملك الجميل مع من حولك صوره جميله لشخصك ولا تبالي بحاقد وناقم ومزدرى ومستهزئ
فالأيام والمواقف كفيله بتعريف الناس بك على الحقيقة

بقلمي | هادى مره

رد مع اقتباس
قديم 24-12-11, 06:28 PM   رقم المشاركة : 3
سهم الحفر
مشرف سابق
الملف الشخصي






 
الحالة
سهم الحفر غير متواجد حالياً

 


 

رد: ( الانثى ) سر السعادة ....!


عندما يرزق العبد بزوجة صالحة فلقد انُعم بنعمة عظيمة
البعض في هذا الوقت عندما يبحث عن زوجة يبحث في المقام الاول عن جمالها ولا يسأل عن خلقها وكأنه نسي بان هذا الجمال لن يجلب له راحة النفس اذا كانت هذه المرأة سيئة الخلق ولا تراعي ضروف زوجها في سرائه وضرائه
بالفعل فعندما تكون الزوجة صالحة فهي بالتاكيد سبب من اسباب السعادة

بوركت وعوفيت اخي العزيز مزيـقـيـاء على موضوعك الرائع
تقبل تحياتي وتقديري لك







التوقيع :

رد مع اقتباس
قديم 25-12-11, 05:54 PM   رقم المشاركة : 4
ساكن بالحفر
عضو نشط
الملف الشخصي






 
الحالة
ساكن بالحفر غير متواجد حالياً

 


 

رد: ( الانثى ) سر السعادة ....!

مشكور اخوي ويعطيك العافية على موضوعك الي يرزقه الله بزوجة صالحة
فليحمد وليشكر الله على ما اتاه







رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 01:42 PM


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2017, Jelsoft Enterprises Ltd.
تعريب :عاصمة الربيع

تصميم وتطوير سفن ستارز لخدمات الاستضافة والتصميم