اتصل بادارة الموقع البحث   التسجيل الرئيسية

 

إعلانات خيرية مساحة مجانية للاستفسار مراسلة الإدارة

======================================================================================================================


العودة   منتديات حفر الباطن عاصمة الربيع > القسم الادبي > القصــه والقصيــده

القصــه والقصيــده قصص الماضي وحكايات الحاضر

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 05-10-07, 09:49 PM   رقم المشاركة : 31
سعودي بفخر
العضوية الفخرية
الملف الشخصي







 
الحالة
سعودي بفخر غير متواجد حالياً

 


 

0
0
0
مسكت ندى نفسها لاتبكي وبلعت غصتها لا تطلع ..
انهارت جود اول ما وصلها خبر ملكة ماجد وما يعرف با السالفه ذي الا البنات ويزيد لانه اقربهم لخواته ..
كان الخبر مفاجاه لان الكل كان شبه متيقن ان جود هي عروس ماجد ...
بس ماكان صدمه الا للمقربين الي يعرفون بالشعور الي يجمعهم ..
حب عذري ..كبر مع الوقت ..
ونما وبناء اساساته واشتد ..
حبته من سيرته وحب اهلها له .. وحبها لانها بنت عمه بنت الاصل والفصل والتربيه ..
حبها لانها بنت صالح ..واخت بندر
وحبها لانها جود ..جود بس !
لما انهارت جود ماكان بالبيت احد الا ندى و يزيد واختهم الكبيره آمال ..اخذوها للمستشفى وقالو لهم ان الي جاها صدمه نفسيه شديده ..
تنهدت ندى ..صدمه نفسيه مره وحده ..شكل الي صار كان صدمه هدت كيان جود .ذبحتها من الوريد للوريد
طبعا الطبيب قال لهم انها تعرضت لصدمه قويه ادت الى انهياريها..تتذكر نجوى ذاك اليوم يوم ناظرت في امال وامال ناظرتها ..ويزيد ظل ساكت ما يدري شيقول كان وقتها صغير عمره 16 سنه تقريبا ..
قالت امال للطبيب :-لها زميله بالجامعه توفت
الطبيب بتفهم :-ايوه من شان هيك اجتها صدمه
قالت امال بغصه :-عسى مابها شر
الطبيب :-لا مافي الا كل خير بس لازم تظل تحت المراقبه كم يوم الي صار مو سهل هيدي صدمه نفسيه
آمال بالغصب :- طيب خير ان شاء الله
وطلعن من عند الدكتور ..
كان يزيد معصب :-وش بيقولون عنا الناس جتها صدمه بسبب ملكة ولد عمها
مسكته آمال على طرف وهزئته قالت بهمس :-يزيدوه اسكت ولا تجيب السيره على لسانك ابد انت سمعتني وش قلت للطبيب اعتمد هالكلام ولا تزيد ولا تنقص
يزيد بقهر :-طيب
ندى كانت طول الوقت ساكته وقلبها مع اختها ..
آمال لندى :-سمعتي شقلت ندى
ندى بغصه :-ايه سمعت
آمال وهي تحط يدها على جبهتها من كثر الضغط :-الله يعين لا تجلس حرمة اخونا تطلع كلام على جود
ندى بعصبيه :-تخسي والله ليطلقها اخوي انا جابت سيره جود بالباطل
آمال بثقه :-ما علينا منها شيخه واعرفها بتنطم موب قايله شي (خنقتها الغصه) انتي متخيله الي صار لاختك
ندى والدموع متجمعه في عيونها :-اه يا امال وش بنسوي الي صار ماراح ينتهي على انهيارها وبس الي صار للابد ماجد تزوج نجوى ..يا ويل قلبي مالقى يتزوح الا نجوى ، (قالتها بدون تصديق) نجووى .
امال والقهر مضطرمه نيرانه بصدرها :-عز الله طاح وما حدسما عليه ..وهو اختار ويتحمل نتيجة اختياره
ندى وهي تمسح دموعها :-ليش يسوي كذا في جود ليه ..؟
قالت امال وعيونها تناظر ورى ندى :-اص ابوي ووامي وصلوا ..
ابو متعب والهم مالي وجهه :-آمال اختك شفيها وش صاير
ام بندر بكرب :-يمه اختك شفيها شصاير طلعنا من عندكم مابكم الا الخير وش الي صار
آمال في نفسها (اه لو تدرون بس)
آمال بهدوء :-والله يمه وحده من زميلاتها بالكليه صار لها حادث وماتت
امها :-لا اله الا الله ، انا لله وانا له لراجعون
ابو متعب :-لاحول ولاقوة الا بالله
آمال :-واغمى عليها جبناها هنا
ام بندر وهي مدمعه :-بنتي وين ابي اشوفها
امال :-هناك يمه بس هي نايمه الحين معطينها مهدئات
ام بندر وهي تمسح دموعها :-يا ويلي عن بنيتي مهدئات بعد
ابو متعب :-اذكري الله يا حصه والبنت مابها الا العافيه
ام بندر :-ونعم بالله ..
وراحوا لغرفتها كانت نايمه وبيدها حاطين مغذي ..







التوقيع :
هيّـن يجيــب الله مطـر !

رد مع اقتباس
قديم 05-10-07, 09:50 PM   رقم المشاركة : 32
سعودي بفخر
العضوية الفخرية
الملف الشخصي







 
الحالة
سعودي بفخر غير متواجد حالياً

 


 

0
0
0
جلست امها جنبها ومافارقتها دقيقه ...
غمض ندى عيونها من هالذكريات الشينه ..ذكريات انطواء جود والشهور الصعبه الي عاشوها معها لين طلعت من وحدتها ظاهريا طبعا ..لان الي ينكسر ما يتصلح وان تصلح تبقى به ثغرات مايملاها شي .
قالت جود بهدوء :-ياليت بس زواج بندر وندى ماخذين كل وقتي
نجوى بقهر لان عذر جود مقنع :-خساره ..بس لازم توعديني ان تجهيزات اول ولد لي تكون منك
رفعت جود حاجب ..وهي بارده داخليا وخارجيا
من الداخل حست ببرودة سكين الالم الي انغرست في قلبها وخارجيا بروود اللاتصديق
عيال ماجد ونجوى ..
كيف بتتحمل ..كيف بتعيش ..؟
قالت جود بحياديه :-اذا عطانا الله عمر
نجوى :-طبعا
قالت ام طارق بصوت في تشفي :- جود شفيك وجهك اصفر
ناظرتها جود وقالت بهدوء :-مابي الا العافيه متاكده انك تتوهمين ..
قالت ام ماجد تغير السالفه الي لها سنين ما انتهت واسلوب الاستفزاز ماتغير :-قولي يمه طلع فستانك
جود بابتسامه صادقه :-ايه يا خاله فستان زواج ندى طلع وبندر جت صدمه لنا زواجه بس يالله معنا شهرين الله يعيننا ونخلص كل شي بالوقت المناسب
عايشه بهباله :-شلون فستانك .؟
جود :-ليموني
عايشه :-وع ليموني وانتي اخت العروس
جود :-واذا اخت العروس
عايشه :-اخت العروس تلبس زهر لون مميز
جود بدون نفس :-ههههههه الليموني مو مميز
عايشه :-حتى لو انا واسما ء في زواجنا بنلبس زهر
ناظرتها جود مو مصدقه :-كلكم بتلبسون زهر
عايشه بغباء :-ايه
مسكت جود نفسها لا تضحك :-واو روعه
انبسطت عايشه تحسب جود جاده ..
قالت نجوى للبتول تتمصلح :-اقول البتول وش جهزتي للزواج
استحت البتول وولع وجهها
جود في نفسها (تحسب الكل مثلها مغسول وجهه بمرق)
اسمااااااء :-على بالك مستحيه يا الله قولي لنا
مسكت البتول نفسها لا تعصب ..هي تحاول تنسى موضوع الزواج وتجهيزاته مشاكله وبنات ولد عمها قليلات الذوق ما يفهمن ابد ..
لازم الا ستفزاز لازم تتذكر هالزواج الي ما تبيه الزواج الي تبغضه ..
قالت البتول بعصبيه :-مالك دخل في الي اسويه
ام ماجد طاح وجهها من بنتها العصبيه ..
ابتسمت جود يستاهلن من يهزئهن علني ..
دخل ماجد الصغيرون للخيمه وطوالي جلس عند جود ..
ام صالح :-مدري وش هالسحر الي راميته على البزران الصغار
جود :-هههههههههه سجر مره وحده لا تسمعنا اماني تصدق
الا واماني داخله
قالت تمزح :-لا والله اكيد مسويه لولدي شي
جود :-هههههههههههه شفتي قلت لك ..
ام صالح :-ههههههههههههههههههههه
قاطعتهم نجوى الي تحب تقط وجهها بكل شي يخص ماجد واهله :- مجود حياتو تعال سلم على خاله
دفن ماجد الصغير وجهه في حضن جود وعيا يروح لها ..حاولت فيه وهو رافض
انقهرت منه مره قالت اماني تصرف :-قم سلم على خاله نجوى
ماجد بهمس :-مابي
اماني :- مجود عيب هذي خاله
ماجد :-مابي خاله جود
تغير لون نجوى ..سكتت اماني ما تكلمت عارفه انها لا قالت انه بزر بتاكلها نجوى وتقول انها هي السبب وانها متحيزه لجود ..
قالت ندى تغير الجو :-كلمتني آمال وهي جايه بالطريق
تحمسو البنات ..قالت ريووف :-خساره ماجت الا قبل رجعتنا بيوم
ندى :-بركه انها قررت تجي تعرفين موسوسه على عيالها
ام صالح :-عقبال ماشوفك يمه وعيالك حولك
استحت ندى وسكتت ..
،
،
بعد بساعه وصلت آمال وعيالها معها وزوجها عبد المجيد
كانت امال مكتمله الجمال لانها وصلت لسن النضج ..شعر اسود كثير لحد الكتوف ..وجسم مليان حلو وبياض فيها من خواتها كثير .
دخلت امال تشيل بنتها رهف الي عمرها 6 شهور ..
آمال :-السلام
وراحت تحب راس جدتها وامها وتسلم على الباقي ..
ام صالح :-ياهلا يمه زين انك جيتي
امال :-والله يا جده اخاف على رهف من البرد وقلت ليله ماراح تضر وجيت
جود (تستهبل) :-ههههههههه قولي ما قدرتي تتحملين وجيتي
امال (تستهبل) :-ايه ماقدرت اتصبر وجيت عندك مانع هههههههههه
ام بندر :-حشا بزران
امال :-هههههههه ماعليك منها يمه بزر اخبارك انتي
ام بندر :-بخير يمه مادامنك انتي واخوانك بخير
امال :-الله يخليك لنا يارب
ام بندر :-سلمتي على ابوك
امال :-ايه سلمت عليه قبل لا اجيكم
وتذكرت شي..
امال بفجيعه :-يوه يمه نسيت مجود يبي يسلم عليك برى
جود :- هههههههههههههههههههه الله يخلف عليه من رجال
امال :-بنت انطمي
البنات :-ههههههههههههههههههههههههههههههههه
ام بندر وهي توقف :-الله يهديك يمه احد ينسى رجله
امال ووجها احمر :-مانسيته يمه السبب كله من جود
جود وعيونها متر قدام :-انا السبب اصلا انا شماعه العيله مالت عليكم
ندى :-طالع ذي هههههههههههههه
امال بهمس لندى :-ترى فستانك طلع قبل يومين ومعدلينه صح يجنن
ندى بوناسه :-جد
امال :-ايه روعه ماعليه كلام
ندى براحه واضحه :-والله اني شايله همه
امال :-ماله داعي التوتر وهالامور خليك ريلاكس
تدخلت ام طارق بلقافتها المعتاده :-وش تساسرون فيه .؟
قلبت امال عيونها والتفتت يمها :-ولا شي الله يسلمك نتكلم عن تجهيزات العرس
ام طارق ببشاشه :-مادريتي .؟
امال :-خير ؟
ام طارق :-خير اكيد خير تحدد زواج ماجد ونجوى
غاب اللون عن وجه امال وبغت تطيح رهف من حضنها لولا ان ندى لفت السالفه وخذتها من امها بدون محد ينتبه
قالت امال بابتسامه ظاهريه :-لا زين مبروك
ام طارق :-يبارك فيك
تدخلت نجوى :-شفتي ياعمه اقول لجود تساعدني ومعيه
امال في نفسها (عقربه طالعه على الوالده الله يسلمها)
امال :-ياعمري يا جود بحلانه في عمرها عندنا زواج ندى وزواج بندر انتي بس رتبي امورك وان شاء الله كل شي بيمشي اوكي ..
خزتها جود بنص عين وسكتت وقفت وقالت لندى :-عطيني رهوف
واخذتها وقامت ندى معها قالت جود بتعصيبه :-مصدقه انها ميته على ذوقي في اللبس
ندى بقهر :-عارفه انها تستفزك ..؟
جود وهي شاخصه بالنظر قدام من القهر :-تخسي ان فتحت فمها مره ثانيه توطيت في بطنها انا ماقد دست لها على طرف وانا ماحبها خلقه حتى قبل لا تتزوج ماجد (وخنقتها الغصه)
انهارت جود بالبكاء اخذت ندى رهف منها وضمتها تهديها :-الله يخليك يا جود بلا صياح هذا الي تبيه
جود وهي ترجف وتمسح دموعها بقفا يدها :-يكفي انها ذبحتني يوم اخذته مقدر اتحمل يا ندى ماعاد فيني قدره اتحمل
ارمشت ندى كم مره عشان توخر دموعها :-جود خلاص اذكري الله هذا النصيب
جود بانهيار وهي متمسكه في اختها :-يا ندى مقدر اعيش بدونه مقدر احس اني بموت
ندى وهي تمسح شعرها :-مرت ثلاث سنين على ملكته خلاص يا جود انتهينا ..؟
غمضت جود عيونها وهي مو قادره توقف دموعها ..

وتلومني فيك يوم اغليك..
يا اول همومي وتاليها
ابيع كل البشر واشريك ..
باول سنيني وماضيها
ياغايب صرت افكر فيك..
يا اغلى جروحي ومشقيها
تطول بي حروتي واجيك ..
والرجل تسبق خطاويها
اطلب عيوني وانا بعطيك ..
تستاهل الروح واهديها
اشارة من نظر عينيك ..
اجيبها لك ووديها
قلبي يكلمك ويناديك ..
من غيرك الناس مابيها
روحي بها محدن يساويك ..
انت الذي ساكن فيها
العين في غيبتك تطريك ..
تبكي من فراق غاليها
يكفي عذاب الله يخليك ..
بعدك وصدك معنيها
قصيدة الحب بين يديك ..
ماظنك تكون ناسيها
بحروفها الدافيه تبكيك ..
وعيوني الدمع معميها

بعد دقايق لحقتهم امال وشاف وجه جود ودموعها ..
امال :-خير شصاير ..
جود بصوت متحشرج من البكا :-ولاشي بروح اغسل وجهي
وراحت
قالت امال لندى :-علامها ..؟؟
ندى وهي تحب راس رهف :-لاشي جديد
امال جاها احباط من اختها :-ياربي لمتى ..؟
ندى بواقعيه :-امال نلعب على انفسنا الي يحب حب صادق عمره ماينسى
امال وهي تاخذ رهف :-كان عندي امل يا ندى يكون حب مراهقه وخرابيط مادريت ان السالفه جد في جد اختنا بيضيع شبابها في حب وهم







رد مع اقتباس
قديم 05-10-07, 09:51 PM   رقم المشاركة : 33
سعودي بفخر
العضوية الفخرية
الملف الشخصي







 
الحالة
سعودي بفخر غير متواجد حالياً

 


 

جدا ً حزين هذا الجزء

0
0
0
طلعت عيون ندى قدام :- وهم ؟
امال :-ايه وهم اجل ايش ماجد ماراح يكون لجود لانه متزوج بنت اخوها انتي مستوعبه شقول بنت اخوها يعني محرم عليها خلاص ..غير ان ماجد مانسى حركة جود فيه وعلى طول تزوج نجوى رد عليها ياليتنا نقنعها بالشي ذا عشان تشوف حياتها وزي مامشى هو حياته لازم تمشي اهي حياته ..
ندى باكتئاب :- من اول يوم خيمنا فيه ونجوى تستفزها مدري وش تبي منها ..
امال وهي عاقده حواجبها :-اه هي حاقده لان ماجد كان يبي جود ولو تدري عن الي صار كان ولعت في جود حريقه
ندى بخوف :-بسم الله على اختي من هالشينه
امال :-الله يعين والله احباط
ندى :-لا تذكريني على كثر مانا فرحانه على كثر ماني شايله هم جود
امال :-الله يستر
ندى :-يالله نرجع الجو بيتعب رهوف
امال :-يالله
/
/
/
/
>>>في خيمة الرجال
ضرب صداع راس خالد وحس بالم مو طبيعي ..
بندر وهو يشوف وجهه اصفر :-خالد فيك شي
خالد بابتسامه :-سلامتك صداع
بندر :-لايكون اخذت برد
خالد :-محتمل بروح اخذ دواء من السياره
ووقف لسيارته مايشوف من الالم الي يضغط على راسه ..
دق جواله الثريا ابتسم رغم وجعه ..:-ياهلااااااا وغلااااااااا
طارق :-ياهلا فيك
خالد هو يجلس على طرف مرتبة السياره ورجوله بالارض :-اخبارك وينك الحين ..
طارق :-ههههههههههههههه وحده وحده
خالد :-ههههههههههه الله يرجك ياشيخ قل لا يكون بس متزوج اوروبيه وحنا ما ندري
طارق :-هههههههههه فالك ماقبلناه انا ان تزوجت اخذت بنت اصل وفصل من ديرتي
خالد :-كفو يالنسيب
طارق :-هههههههههههه نسيب من بعيد هو انت كل من يقرب لحرمك المصون صار نسيب لك
خالد :-احمممممممممم
طارق :-ههههههههههههههههههه فهمنا الاشاره ..
خالد :-ايه خلك محترم ازين لك
طارق(يستهبل) :-جرحت مشاعري
خالد :-ههههههههههههههه فارق مناك
عقد طارق حواجبه :-خالد صوتك علامه
خالد :-مصدع
طارق :-اخذت مسكنات
خالد :-الحين باخذ ما قلتلي وينك
طارق وابتسامه خبيثه على فمه :-عندي سفريه الليله مقدر اجي
جلس خالد يفكر :-غريبه توك جاي قبل امس من برى
طارق ببراءه :-واحد من الطيارين اخذ اجازه وبما انك طاقها اجازه طاحت في راس العزوبي المسكين طارق
خالد :-هههههههههههههههه تنرحم صراحه تزوج وفكنا
طارق :-احلف بس
خالد :-والله
طارق :-هههههههههه اقول خذ المسكن ابرك لك
خالد :-ان شاء الله عمي
طارق :-ههههههههههه يالله سلام
خالد :-سلام
سكر طارق الجوال وهو يبتسم باقي ربع ساعه ويوصل للمخيم بيذبحه خالد ..
اخذ خالد المسكن وتدريجيا خف الالم ...ثم رجع المخيم
قال بندر :-هاه بشر
خالد بابتسامه :-تمام ميه ميه ...
بندر :-الحمد لله
وقف بندر وقال لخالد :-انا بروح اتمشى تجي معي
خالد :-لا والله ماصدقت الصداع خف خلني جالس ابرك
بندر :-هههههههههه طيب
طلع بندر من المخيم يمشي كان لابس نظاره شمسيه ومالبس شماغ ولا شي ..الجو كان روعه مثل الايام الي فاتت ..
وقف بندر جامد هذولي خواته والبتول والا يحلم ..ابتسم بخبث ومشى يمهن ..
كانت البتول مندمجه بالسوالف وما انتبهت لابتسامات امال وندى ..
لكن بندر اشر لهن يسكتن ..
قرب منهم وقال :-السلام عليكم
جمدت البتول في مكانها من الخوف والرجفه استبدت فيها من راسها لاصابيع رجولها
ما التفتت ولا شي وعيونها متسمره بالارض ..
قال بندر بابتسامه :-القاء السلام سنه ورده واجب
شب وجهها ضو لانه يقصدها قالت للبنات :-انا برجع المخيم
ومن الرباشه التفتت بسرعه وصدمت فيه بقوه كان موقف محرررررررج بكل معنى الكلمه
مسكها لا تطيح قال يهمس بدون شعور :-بسم الله عليك
رفعت عيونها وطاحت بعيونه الي كلها خوف عليها لا تطيح استوعبت الوضع الي هي فيه وحطت رجلها للمخيم ..
آمال :-اخس والله ونعرف للرومنسيه
قلبه يرجف بقوه .. وروحه مع الي راحت تركض للمخيم
ناظر اخته وفي عيونه ضحكه :-لايكثر بس
لكن امال ما تفوت أي فرصه :-روح الحقها ماله داعي تجلس وانت ماتبي
بندر (فيه نفسه وده يلحقها بس الثقل صنعه) :-ههههههههههههه طالع ذي تبي تفتك مني بأي طريقه ليه مواعده الاخ مجود وتبين تصرفيني
طلعت عيون ندى قدام :-هيه تراي هنا وانتي مواعده رجلك وانا معك
بندر :-ههههههههههههههههههههههههههه
امال :-هههههههههههههههههههههههه اختي ذي فيها نسبه غباء
ندى :-مخليه لك الذكاء ههههههههه
ناظرته امل وهي تغمز :-وانت شعندك تجول في الانحاء
بندر :-الحين ماعندك شي بريء انتي
امال :-ههههههههههههههه نو وي
بندر :- ماقول الا مالت اعود للشباب ابرك
امال :-ههههههههههههه ايه قل كذا من اليوم
ضحك بندر وراح راجع للمخيم ..
وفي دربه لقى ماجد يمشي رايح ..
بندر :-على وين
ماجد وهو يرفع الناريه :-الصيد طبعا
بندر :-هههههههههههه طيب انتظرني بجيب سلاحي ونروح سوا
ماجد :-تم
ووقف ينتظره وراح بندر للمخيم ..
بعد خمس دقايق رجع ,,
ماجد :-ماشاء الله عليك سريع
بندر :-ههههههههههههههههه تطنز على راحتك
ماجد يستهبل :-يحق لي
بندر :-ههههههههههههه الله يعين الي بتاخذك
ناظره ماجد بنص عين :-قل يا حظها (شوي الا يتذكر) اقول انت ناسي اني معرس
بندر يفكر :-ههههههههههههههههههههه ايه صح نسيت
ماجد :- مالت عليك ما تلاحظ انك دايم تنسى
بندر :-شسوي لك وانت نساي مثلي وبعدين (يتكلم كنه شايب) يا وليدي الخطا خطاك لانك ما سويت عرسك للحين
جا بيرد ماجد الا ويقز بعيونه شي ..
بندر وهو يشوف ملامحه تنقلب جديه وكلها تركيز :- شفيه..؟؟
ماجد وهو ياشر بيده :-طالع هناك مو ذاك جمس
بندر وهو يناظر المكان الي ياشر له ماجد :-ياخي مدري كيف تشوف زين من هالمسافه ..
ومع شوية تركيز شاف الي كلمه عنه ماجد :-ايه ايه شفته
ماجد :-شكلهم في مشكله تعال نشوف من بعيد لبعيد ..
بندر :-مشينا
قربو من الجمس لقوه كله بنات وكانو مغرزين ..
شافتهم وحده من البنات وطاح قلبها ..قالت تكلم الباقيات :-فيه رجالين جايين ومعهم سلاح
قالت الثانيه :-يمه رحنا فيها ..
الثالثه :-لاتفاوولين
الرابعه :-لااااا يا فضيحتنا كله بسببك يا نوف
الاولى (نوف) :-انا ما سويت شي الحين بدال الهواش دورن لنا حل في مصيبتنا ذي
والي جلست تصيح والي تنافض خوف ..الا نوف بقت متماسكه تدور حل ..راحت تفتش السياره مالقت فيها شي الا العجرا صحيح انها بديل غبي بس شي ارحم من انها توقف بدون مقاومه بدون شي ..
حطت العصا على طرف قريب منها وجلست تنتظر..
،
قال ماجد :-شكلهن مغرزات متاكد ما معهن احد
بندر :-ايه انت تشوف رجال
ماجد :-لا
وناظر في ساعته ..وكمل :-الشمس بتغيب تعال نطلعهن خلهن يتسهلن
الا وتركي طاب عليهم :-سلام وش تسوون
ماجد :-جابك الله تعال نبيك تعاونا
تركي :-ابشر بالمعونه وش صاير
ماجد وهو ياشر على الجمس :-تعال وبعدين تفهم
ومشوا لين قربو من الجمس ..قال ماجد :-بس وقفوا هنا مانبي نخوفهن ..
،
قالت وحده من البنات وهي تبكي وتتراجف :-نوف وش السواة صارو ثلاثه والدنيا بتليل الحين والله اعلم كم واحد كلمو يجي
بدت نوف تراجف وتفقد شجاعتها :-خلاص اص اعصابي موب ناقصه صياح
طلعت عيونها قدام :-نوف فيه واحد ينادينا ..
تغطت نوف وقالت :-نعم
ماجد :-خير ان شاء الله فيكم شي يا اختي
نوف بتوتر :-لا مافينا شي خذ اخوياك وتسهل اهلنا بيجون الحين
ماجد عرف انها في مشكله وخايفه منهم زين انها ماجتها حاله هستيريه زي باقي خوياتها ..
ماجد بهدوء وثقل :-اسمعي يا بنت الاجواد ما يهون علينا نشوف بنات في مشكله ونعطيهن ظهورنا ونروح والمكان زي ماتشوفين مليان ناس ومو كلهم يضمرون خير خلينا نساعدكم ونوصلكم لاهلكم سالمات ..
لكنها مازالت معنده :-لا انتم تسهلو وحنا ندبر امورنا ..
ماجد :-ما تبينا نساعدكم اجل ما حنا متحركين من هنا الا لين نتاكد انكن بخير
جت بترد عليه الا سياره مليانه شباب جايه يمهم ..
قرب ماجد من سياره البنات وتراجعت نوف ورى ..
قال واحد من الي بالسياره :-خير يالاخو
(حمد ماجد ربه لانه يحسبون السياره له)
ماجد بهدوء وهو يناظر بسرعه في كفر السياره :-الخير بوجهك شي بسيط ان شاء الله
الرجال :-تبي معونه شي
ماجد :-لا الله يسلمك بس زي منت شايف الاهل معنا وودنا نخلص قبل لا تطيح الشمس
فهم الرجال تلميح ماجد :-الله يقويك سلام
ماجد :-هلا ..
وبدون ما يشاورهن نزل تحت يحفر عن الكفر وبندر وتركي يساعدونه ..
مرت ساعه وهم يجاهدون السياره ..ناظر ماجد في بندر وقال :-رح جب الجيب حقك مالنا الا نسحبها وجب معك وحده من بناتنا
بندر :- تم
،
قالت وحده من البنات الي جالسات شوي عن السياره :- عز الله انهم رياجيل قول وفعل
نوف وعيونها معلقه بماجد :-اقول عن الخرابيط ذي وش يضمنا انهم كذا
مها :-والله مدري وش يضمنك احمدي ربك انك سليمه للحين
نوف وهي تناظرها قوه :-اقول المنيه ولا يلمسون مني شعره
مها :-فالك ما قبلناه فكينا من هالتفكير الاقشر ..
نوف وهي تشوف بندر رايح :-وين راح ذا ..
مها :-مدري
نوف في نفسها الله يستر ..
شوي الا تركي جاي يمشي لجهتهن وقفت نوف
تركي وهو ينفض التراب عن يده :-اقول يالاخت ماتعرفون رقم جوال احد من اهلكم
نوف :-جوالاتنا ما تشتغل هنا
تركي :- مامعهم جوال الثريا
نوف :-لا
تركي :-طيب ماتدرين وين مخيمهم
نوف وهي تحاول تتذكر :-والله ياخوي ماذكر حنا تونا مخيمين اليوم وعلى اساس بنطلع نتمشى وغرزنا ومع العج ضيعنا دربنا
تركي وهو عاقد حواجبه :-طيب مايخالف ان ما لقيناهم يصير خير
ورجع لماجد بدون ماينتظر ردها ..
قال تركي لماجد الي جالس على ركبه يحاول يلقى طريقه تطلعهم من هالتغريزه العميقه :-البنات ما يعرفن مكان اهلهم ومامعهم جوالات
عصب ماجد :-الحين احد يطلع البر بدون مايكون معه احتياطات ويخلي بنات يسوقن سياره في البر بدون رقيب
وقف ماجد وهو عاقد حواجبه ..ينتظر بندر يجي ..


،
،
،
،
>>>> في المخيم
بعد عشر دقايق وصل بندر المخيم اخذ جراكل مويه ومر على طريقه بمخيم الحريم لقى امال وجود جالسات برى ..
بندر من سيارته :-امال تعالي معي
امال :-وين
بندر :-فيه بنات صاير لهن مشكله و سيارتهن مغرزه ونبي وحده تجي معنا عشان يتطمنن
امال وهي تناظر في بنتها الا تبكي :-زي منت شايف رهف تبكي مدري شفيها
بندر :-خليها مع جود
امال :-ماراح تسكت
دق ماجد على بندر وعرف ان صبر ولد عمه على اخره
قال بندر بعصبيه :-جود تعالي معي
جود :-انا
بندر :-اجل جدتي
سكتت جود تعرف اخوها لاعصب موب زينه اخلاقه قالت لامال :-امال وين عبايتك
امال :-شوفيها هناك بوسط سجادة الصلاه نسيت اجيب جلال معي
دخلت جود الخيمه واخذت عبايه اختها وركبت مع بندر ..
دق الجوال مره ثانيه
بندر :-هلا يالله انا اشوفكم الحين
رمى الجوال وهو يكلم نفسه بهمس بس سمعته جود "ياشينك لا عصبت يا ماجد"
طاح قلبها وقالت لبندر بدون شعور وهي تراجف :-بندر رجعني المخيم
ناظرها بندر :-خير ان شاء الله
جود بهستيريا :-بس مابي اروح
عصب بندر :-اقول اهجدي بس نلعب حنا
الا وهو يهدي السرعه ..رفعت عيونها وشافت ماجد وتركي واقفين ينتظرونه ..
كان وجه ماجد مشحب على الاخير وانقبض قلبها مليون مره ..
نزلت وراحت للبنات والعيال بدو يشوفون شغلهم مع السياره ..
جود :-السلام
نوف بلهفه :-هلا وعليكم السلام
جود وهي تناظر الحوسه الي صايره :-خير ان شاء الله شصاير
وعلمنها البنات بكل شي ...
جود وهي تبتسم والابتسامه كانها تشق وجهها شق :-الحمد لله ربي ستر وان شاء الله العيال مو مقصرين
نوف :-والله مدري كيف نشكرهم ..
جود :-الشكر لله
ناظرت في ساعتها لقتها بحدود سبع باليل ..
ركزت النظر على ماجد شكله غريب مره وكان وجهه متغير لونه ..
وبعد كم محاوله قدروا يطلعون السياره اخيرا
قالت جود :-غريبه محد بين من اهلكم شكلك مبعدين عن مخيمهم مره
نوف بندم :-أي والله شكلنا ياخوفي لايصير في امي شي قلبها مو متحمل وابوي بعد
جود :-الله بيستر ان شاء الله
نوف :-امين ..
فجاه الا تشوف ماجد يطيح ..وكن الي انشلع قلبها وبدون شعور لقت نفسها تركض لهم
قالت بخوف :-وش فيه ..؟
بندر بخوف :-مدري ..
تركي وهو يرش ماء على وجه ماجد وماصحى جلست جود تبكي وظهرها لباب السياره وتناظرهم وهم يحاولون يصحونه
صرخت بندر صدره كله دم ..
نزل بندر راسه وشاف صدر ماجد عليه دم وبدون تردد شق بندر ثوبه من فوق والصدمه كانت جرح على طول الصدر وكانت به خياطه واسلاكها لسى فيه ماراحت
..
ناظر بندر في تركي يحاولون يلقون اجوبه للي يشوفونه ..شكله من المجهود الجرح انفتح ..
جود تحس بيغمى عليه قالت وهي تبكي :-بندر ماجد وش فيه ..
ناظرها اخوها وهو في كرب من الي يشوفه :-جود روحي للبنات حنا جبناك عشان تجلسين معهن
جود :-لااااا ..مقدر
ناظرها بندر وقالت تحاول تبرر موقفها :-ماجد زي اخوي مقدر اروح هناك بندر تاكد الله يخليك هو حي ولا لا ..
*هو يسمع صوتها تبكي وتترجى ولا يتخيل صوتها كالعاده باحلامه *
ورجع يغمى عليه ..
قال تركي :-الدم واجد لازم نوقفه بسم الله كل هالدم من هالجرح
بندر :-احمد ربك ذا النزف ولا شي ..
تركي :-دور لنا شي نحطه على صدره ..
نزلت جود شالها الابيض وعطته ولد اخوها يحطونه على الجرح ..
قال بندر لتركي :- انا بطلع الرياض بماجد مانيب جالس اشوفه ينزف لين يموت انت اخذ البنت على الجمس لمخيمنا
تركي :-طيب بس انتبه على الطريق
بندر :-ساعدني ندخله السياره ..
وبطاقه عجيبه قدروا يشيلونه لان ماجد طويل وبنيته قويه ..ركبه بندر بالسياره وطلع على طول للرياض
جت نوف لهم :-خير ان شاء الله
وكانت جود تبكي في عالم ثاني ..
تركي :-ماصار الا كل خير نادي خواتك بنروح مخيمنا والوقت متاخر والجو بدا يبرد
نوف بتردد :-بس....
تركي بضيق وهو يناظر في يدينه المدميه من جرح ماجد :-يا اختي نجلس بالخلا شنسوي خلينا نروح نتعشى ونتدفا عند اهلنا ابرك لنا
رحمة حاله ووافقت ...
قال تركي بالسياره بشكل عام :-الي صار لماجد تو مانبي احد يدري عنه مانبي نخوفهم على الفاضي وحنا بكره راجعين للرياض وراح يعرفون كل شي ..سمعتي ياجود
هزت راسها وهي تبكي ووتراجف ماجد حي ولا .......... نبذت هالفكره من راسها بسم الله عليه فيها ولا فيه ..
وصلو المخيم وغسل تركي يدينه ..
قالت نوف لجود :-جود انتي بخير مقدرت جود تتكلم وهزت راسها ...
بعد شوي قالت جود :-تعالي بنادي اختي ندى تعرفك على الاهل
نوف :-وانتي ..؟
جود :-بجلس بلحالي شوي
نوف :-ان شاء الله بيكون بخير يا جود
انكمش قلب جود وهي تدعي في سرها يكون سالم ..
نادت ندى الي نست الضيوف وهي تشوف اختها تصيح :- جود شفيه ..؟
جود :-تهاوشت مع بندر خذي البنات عرفيهم على العايله
ومشت طوالي ..بعد ربع ساعه جت ندى لجود تمشي بسرعه ...
قالت بعصبيه :-جود شصاير ..؟
ضمتها جود :-ندى ماجد اغمى عليه وصدره ينزف دم ...خايفه لايموت ..ولا...........
قاطعتها ندى بخوف :-جود قلبي فهميني وش الي صار حبه حبه
جلست جود تشرح لها وهي تشاهق وتبكي وحالتها حاله ..ناظرت ندى وشافت نظاره ماجد الشمسيه في يد جود ...
سكتت ندى وهي راحمه حال اختها ...وضامتها لصدرها ..وجا موعد العشا ولازم يروحن غسلت جود وجهها وكان مبين انها تعبانه وعيونها محاجرها سودا ...
قالت امها :-يمه فيك شي
جود بصوت رايح :-تعبانه يمه شوي
ام صالح :-سلامتك يا بنيتي وش يوجعك
جود :-راسي مصدع
ام طارق :-الله يعين الحين شكلك منتهيه وهذا بس صداع ..
حقرتها جود لان مالها طاقه تحكي ...
ام ماجد :-طيب يمه تعشي
جود :-تسلمين يا عمه مالي فيه ..
ام ماجد :-لقمه طيب شكلك ماخذه برد
جود :-يمكن والله ياعمه ان كليت برجع مالي فيه بروح انام تصبحون على خير ..
ريووف :-وانتي من اهله تبيني اسوي لك كابتشينو او أي شي يدفيك
جود :-تسلمين بنام مابي شي
وطلعت من الخيمه ولحقتها امال وعقب ندى ...
حاولت امال تخليها تاكل بس مافيه امل ..
ندى وهي مدمعه :-يعني تموتين نفسك جوع ..
ناظرت بعيون ندى وفهمت ندى الرساله(كيف اكل وهو مايطب جوفه الاكل)
انسدحت ع الفراش وغمضت عيونها وطلعن خواتها من هنا الا والدموع ترجع تهل من هنا ...
***********************







رد مع اقتباس
قديم 05-10-07, 09:53 PM   رقم المشاركة : 34
سعودي بفخر
العضوية الفخرية
الملف الشخصي







 
الحالة
سعودي بفخر غير متواجد حالياً

 


 

0
0
0
(الفصل الخـامــس)


على العشاء فقدو بندر وماجد قال ابو متعب :-العيال وينهم ..
قال ابو طارق :-على حدود المغرب شفتهم ماخذين سلاحهم يصيدون وبعده جا بندر واخذ السياره ..
ابو متعب :-ايه عشان كذا ما بانو للعشا شكلهم بيباتون هناك
ابو طارق :-والله يمكن ..
الا وتركي جاي وجالس ..وتجمعوا العيال على العشا ..وعلى بالهم ان بندر وماجد قانصين وحمد تركي ربه انهم ما سالوه عنهم لانه ما يبي يكذب على ابوه وجده ..
قال ابو متعب :-الجمس الي قدام مخيم الحريم لمن .؟
قال مشاري :-أي والله صدق لمن الجمس انا كنت بسالك ونسيت
تركي :-الجمس لبنات لقيناهن مغرزات اليوم
فارس جلس يصفر ..
خالد :-هههههههههههههههه خير يا فارس
فارس يستهبل :-فاتني نص عمري ..
طارق :-هههههههههههههه والله حسوفه
تركي :-ههههههههههههههه
ابو متعب وهو يخزهم بس سكت لانه عارف عياله وقت الجد ما فيه زي نخوتهم
لكنه قال :-طيب من طلع البنات انت ..؟ واهلهن وين ..؟
تركي :-طلعناهن انا وبندر وماجد
ابو متعب :-ماجد ..
وابتسم لانه عرف ان شي ينذكر فيه ماجد منتهي موضوعه
كمل تركي ..:-ايه ماجد وحفرنا وحاولنا نطلع السياره بس تغريزتهن كانت عميقه
ابو طارق :-ورى ما جبتو وحده من السيارات وسحبتوهن
تركي:-يوم تعبنا جبنا جيب بندر وسحبناهن لين الوقت متاخر والبارد والجوع ذابحينا
ابو متعب :-اهلهن وين .؟
تركي :-مدري وينهم ومامعهم جوالات ولا شي وما لقيت حل الا اجيبهن هنا ماعاد فيني حيل
ابو متعب :-وين العيال .؟
ارتبك تركي وتماسك عشان صحة الشياب :-مدري عنهم انا جيت مع جود وهم ركبو الجيب
ابو متعب :-جود معكم
تركي :-ايه ماجد قال لبندر يجيب وحده من البنات تجلس معهن لين نخلص
ابو متعب برضا :-ونعم الراي
تركي :- والله مشكله ان ماجو اهلهن لاننا نبا نمشي الرياض بكره
ابو متعب بلهجه حاسمه :-منتم مخطين من هنا الا اذا لقينا اهل البنات
سكتو كلهم لان كلمه ابو متعب وحده وما تتثنا ولا تنعاد
تأزم مشاري لان وراه أشغال وعرسه مابقي عليه شي ويا دوب يلحق عمره بس سكت واذا ما مشوا بكره سبقهم هو للرياض ..
قال عبد المجيد زوج امال :-اقول يا عمي وش رايك بكره ندور اهل البنات اكيد مخيمين حولنا
ابو متعب وهو جالس متركي على المركى وحاجونه بيده :-ما هيب شينه ومن هنا لبكره يمكن يجون اهلهن وما يحتاج تطلعون تدورون
عبد المجيد :-خير ان شاء الله ..
،
،







رد مع اقتباس
قديم 05-10-07, 09:54 PM   رقم المشاركة : 35
سعودي بفخر
العضوية الفخرية
الملف الشخصي







 
الحالة
سعودي بفخر غير متواجد حالياً

 


 

0
0
0
>>>>> بعد ساعتين ونص
دخل بندر الرياض كان يمشي بسرعه غير قانونيه ووقفته الشرطه
قال بندر للشرطي :-يا خوي ولد عمي ينزف وابي اوديه المستشفى وانا جاي من مكان بعيد
قال الشرطي بسرعه :-تسهل اجل
ومشى بندر للمستشفى ...
وصل لقسم الطوارئ ونزل وبعد شوي جو الممرضين واخذو ماجد لداخل المستشفى ,,
جلس بندر بالطوارئ ملابسه مغبره وعليها دم وشماغه بالمخيم وحالته حاله ..
وقف يسال الطبيب :-بشر يا دكتور .
الطبيب وهو يناظر فيه :-انت تعرف المريض .؟
بندر :-ايه اعرفه المريض هو ولد عمي ..
الطبيب :-معك إثباته ..؟
بندر وهو ماسكـ نفسه :-ايه معي اثباته ولا كيف كتبت الاوراق هنا
الطبيب :-ايه صحيح طيب تفضل معي المكتب ..
بندر بخوف :-خير ان شاء الله ماجد فيه شي
الطبيب :-لا ان شاء الله مافيه الا الخير بس مافيني حيل اكلمك وانا واقف والمكتب قدامنا تفضل
مشى الطبيب ولحقه بندر واعصابه شوي وتحترق ..
جلس الطبيب وقال :-ولد عمك مصاب من فتره وسبب النزف انه باذل مجهود واسلاك خياطة الجرح تقطعت وانفتح جزء من الجرح من جديد
سكت بندر ووجهه اصفر ثم اخيرا لقى لسانه وقال :-طـ..طيب وش سبب الجرح ماعندك فكره
الطبيب وهو يعقد حواجبه :-ماعندك فكره عن سبب الجرح
بندر وهو يدخل يده في شعره :-يا خوي ما دريت الا وهو طايح وصدره كله دم ماعندنا فكره ان فيه شي
الطبيب قدر صدقه وقال :-ان ما خاب ظني انه مطعون بماده حاده يا سكين يا قزاز ماعرف ما هيته بس هو مطعون ..
طلعت عيون بندر قدام من الصدمه والقهر لان ماجد ماجاب له سيره وهو صديقه الروح بالروح قال للدكتور :-طيب والحين كيفه
الطبيب :-نظفنا الجرح لا يلتهب ورجعنا سكرناه هو بخير وصاحي الحين لاننا سوينا له تخدير موضعي بس لكنه دايخ لانه فقد كميه كبيره من دمه ويحتاج للتغذيه عشان يعوض وراح اكتب له مضادات ولازم يبقى بالمستشفى اسبوع لانه اهمل بنفسه وبغى يروح فيها لولا ستر الله
بندر وملامحه لسى متوتره :-ما ظنيته بيجلس لانه ما يحب المستشفيات خير شر
الدكتور :-لو انه متبع تعليمات الطبيب صح كان يمدي جرحه طاب وانفكت خيوطه من نفسها وللاسف موب باختياره بيجلس وهذي مهمتك اقنعه وخله يتعقل
بندر وهو يوقف ويمد يده للطبيب :-الحمد لله على كل حال والله يعطيك العافيه ماقصرت اقدر اشوفه الحين
الطبيب :-خله يرتاح انا افضل تجيه بكره الصبح ..
بندر :-ما يخالف مع السلامه
وطلع من مكتب الطبيب يجر رجوله جر ..والافكار تجيبه وتوديه ناظر في حالته يبيله حمام دافي ونومه عشان يرتاح ..
/
/







رد مع اقتباس
قديم 05-10-07, 09:54 PM   رقم المشاركة : 36
سعودي بفخر
العضوية الفخرية
الملف الشخصي







 
الحالة
سعودي بفخر غير متواجد حالياً

 


 

0
0
0
>>اليوم الثانيـ...
فتح ماجد عيونه ويغشى عليه الشوف يحس بصداع والم خفيف زي الوخز بصدره ..
ركز النظر لقى نفسه بغرفه وعنده ممرضه تكلم الطبيب بهمس ..
انتبه الطبيب الى ان ماجد صحى من النوم :-صباح الخير
ماجد بصوت خشن :-صباح النور
الطبيب :-كيفك اليوم
ماجد وهو يسحب نفسه ويجلس :-بخير الحمد لله كم الساعه ..؟
الطبيب :-6 الصبح
تاوه ماجد لان صلاة الفجر فاتته ..ونزل من السرير جت لمه الممرضه بتساعده ووقفها بحركه من يده وبجهد وقف ...بعد ما توضى جا وصلى الصلوات الي فاتته بسبب الي صار له ثم فحص الطبيب الجرح واخذ الدواء
الطبيب :-لا اليوم الحمد لله فيه تحسن
ماجد :-يوم صابني الجرح ما اغمى علي زي امس (كانه منقهر بسبب ضعفه المفاجئ)
الطبيب :-شي بديهي الي صار صحيح انت رجال قوي وصحتك ممتازه لكن كلن له حدوده وانت اهملت بنفسك وماخذت المضادات ..
ماجد بهدوء:- محد يموت قبل يومه
الطبيب :- (ولا تلقوا بايديكم الى التهلكه) وبسبب اهمالك راح تبقى معنا بالمستشفى اسبوع على الاقل
ماجد بقرف :-هه اسبوع ما انهبلت للحين
الا وبدخلة بندر .......
ما رد الطبيب واستاذن طالع ..كان بندر زعلان من ماجد لانه خبا عليه سبب جرحه وعرف ماجد هالشي من ملامح بندر المكشره
بندر :-السلام
ماجد :-وعليكم السلام
بندر وهو يخزه :-شخبارك اليوم ..؟
ماجد :-بخير الحمد لله احسن من الايام الي فاتت بكثير
طلع بندر من طوره :-ياشينك بس تعبان ومهمل بنفسكـ وبعدين ترى واصله معي ورى ماعلمتني وش صار لك انا كنت حاس قبل مانطلع انك متغير وفيك شي متعبك
ماجد وهو يناظر في ملابس المستشفى بقرف :-كنت بعلمك بس تعرف اختي وافلامها وجت طلعتنا وماجا وقت
بندر وهو رافع حاجب :-خلني من اعذارك ولا تلف الموضوع وش الي صاير ..
سكت ماجد شوي ثم قال :-تعرف العم عبد الكريم
سكت بندر يتذكر ..
كمل ماجد :-الساعي الي بالشركه الي يودي ويجيب اوراق
بندر :-ذاك الشايب الطيب
ماجد :-ايه
بندر :-علامه
ماجد بقهر :-له ولد عمره 23 مدمن مخدرات يعني مايكفي ان ابوه يالله يصرف على امه وخواته يجيهم بهالمصيبه ويبذر الفلوس الي هم بامس الحاجه لها
بندر وهو مركز مع ماجد :-طيب
ماجد وهو يعدل جلسته :-ولا شي كنت بمكتبي الا اسمع صراخ وصوت عالي طلعت بالسيب الا اشوفه ماسك ابوه مع حلقه
عصب بندر :-لا يا الخسيس
ماجد وهو يهز راسه :-ويصارخ على ابوه ويدينه تنبش جيوب الشايب يدور فلوس وطبعا البهايم الي عندي بالمكتب ما قدرو يخلصون الشايب من يدين هالعاق مالقيت نفسي الا ضاربه لين قال الله حق والتفت يم ابوه ارفعه عن الارض ناداني باسمي والتفت الا بيده سكين جا بيطعني بس مسكته لكن هالشي ما منعه انه ياذيني والحمد لله على كل حال وجت الاصابه مو عميقه حيل
بندر بدون ما يتمالك نفسه:-لا يالكلب ..
ماجد :-ماقصروا فيه رجال الامن عطوه الي فيه النصيب
بندر بحقد :-وينه فيه الحين ..؟؟
ماجد :-بمستشفى الامل
بندر بحقد :-كانت تركته يخيس بالسجن ماعاش من يرفع يده عليك
ماجد بمنطقيه :-ما يصير نعالج الغلط بغلط صحيح انه اخطا علي وبغا يذبحني بس تعرفني مانيب طيب مره (وابتسم) لاني ضربته والامن عندي ضربوه وشفيت غليلي ..لكن بالنهايه ما هانت علي نظرة الانكسار الي شفتها بعيون ابوه الشايب الضعيف الي يحتاج للدعم والراحه في سنه ذا ولا هان علي اشوف شاب بعمر الزهور يضيع وانا بيدي اكون سبب حتى يشافيه الله والواحد ما يدور الا الاجر ورضى الله عليه
هز بندر راسه :-الله يجيرنا من الحياد عن الطريق المستقيم والله يجزاك خير لو مكانك دبغته لين يقول بس ثم كرشته برى الشركه
ماجد :-هههههههههههههه ايه هين ماعرفك انا
بندر :-هههههههههههههههه الله يقطع ابليسك خوفتني عليك وبس
ماجد (يستهبل) :-هههههههه ماصار الا الخير يعني ما يحق لي اتدلع
بندر :-هههههههههههههههههههههههههههههههه تدلع مو تفقع قلوبنا
ماجد :-ههههههه طيب طلعني من هنا مو متحمل اجلس مليت
طلعت عيون بندر :-نعنبو ابليسك مالك الا كم ساعه وتقول مليت
ماجد بطفش :-غيري احق بهالسرير وانا مابي الا العافيه
بندر بعناد :-عايف نفسك انت طلعه مافيه الا اذا كتب لك الطبيب خروج
ماجد بعصبيه :-بيغصبني يعني ، يذلف عني لا اشوته من وظيفته ..؟؟
تافف بندر :-شكل تاثير المسكنات منتهي
خزه ماجد وسكت بندر وهو ماسك نفسه لا يضحك ..
،







رد مع اقتباس
قديم 05-10-07, 09:55 PM   رقم المشاركة : 37
سعودي بفخر
العضوية الفخرية
الملف الشخصي







 
الحالة
سعودي بفخر غير متواجد حالياً

 


 

0
0
0
>>>بالمخيم
كان الوقت الضحى ... وابو متعب جالس جنب الجزه يتقهوى ..الا ويشوف سيارتين جايات لجهتهم ..
وقفت السيارات ونزل منها شايب معه اربعه شباب طول وعرض
الشايب :-السلام عليكم
ابو متعب وهو يوقف :-وعليكم السلام ..
يوم تبين وجه الرجال الي كلمه جلس دقايق يسترجع الذاكره ...فجاة تذكر :-ابو فيصل
انتبه الشايب لنبرة الصوت وعرفه –ابو متعب ياهلا وغلا
وسلمو على بعض وبالاحضان ..
ابو متعب وابو فيصل كانو جيران زمااااااااااان بس نقل جارهم واختفت اخباره وبذيك الايام ماكان فيه جوالات ويمكن فيه بس مو متداوله بشكل كبير ومهم وهم بعد نقلو لبيتهم الجديد ..
ابو متعب :-وش هالمصادفه الزينه وينك يا رجال قطعتنا ولا ندري عن اخبارك
ابو فيصل :-اه يا وخيي يوم سافرت الديره بسبب مرض الوالد توفى واضطريت استقر هناك وارتب اموري واستلمت متطقته من بعده ويوم رجعت مره للرياض اخلص لي كم معامله لقيتكم تاركين البيت وعجزت اوصل لكم والسنين جرت سنين واخذتنا المشاغل بس والله انكم بالبال ..
ابو متعب وهو يشد على يد صديق عمره الي فقده هالسنين الطويله :-بس انتم شلون عرفتوا اننا مخيمين هنا
ابو فيصل :-شفت الجمس الي موقف قدام مخيم اهلكم
ابو متعب :-علامه
ابو فيصل :-هذا الجمس لنا
ابو متعب :-البنات بناتكم
ابو فيصل وخطوط الهم الي على وجهه تخف شوي :-والله ما ذقنا اكل ولا نوم من امس دورناهن ومالقيناهن واخذتنا الوساوس شرق وغرب .
ابو متعب بابتسامه :-ماصار الا الخير وبناتكم بالحفظ والصون
ابو فيصل :-مايجي من اهل الاصول الا الاصول
ابو متعب :-ماعليك زود يابو فيصل
الا بدخله تركي ومشاري وابو طارق معهم:-السلام عليكم
سلموا على ضيوفهم وحلفوا عليهم بالغداء ..وراحت الساعات تمر من احلى ما يكون بين ذكريات الماضي واحداث الحاضر ...
،
،
،
>>>مخيم الحريم
ناظرت ام صالح في جود وقالت :-بنيتي فيك شي ..؟
ام بندر :-شكلها مسخنه يا عمه
ام صالح وهي تناظرها بقوه :-شرهتها مب زينه لا رجعنا الرياض وديها مستشفى
قالت جود وهي تحاول تاكل تفاحه عشان تسكتهم عنها :-انا بخير شكل دخلني برد امس وماثر علي
ام ماجد :-شكل السالفه كذا ...
ناظرتها نجوى نظره جامده وهي تحكي في نفسها "انتقامي منك ما انتهى ان ما دمرتك ماني نجوى "
جود في نفسها وهي حاسه بنظرات نجوى عليها "لو النظرات تذبح كان غديت قتيله الحين عسى عيونك العمى "
قالت ريووف لنوف :-سبحان الله الي جعل تغريزتكم سبب في جمع عمي مع رفيق عمره
ابتسمت نوف :-ههههههه اشوا بيخف عنا العقاب لان ابوي لقى عمي ابو متعب
ريووف :-ههههههههههههههههههه تهون على اتفه سبب اهم شي يكون درس مفيد لكم وماعاد تسوقن بلحالكن في البران
نوف :-ههههههههههههههه تووووووووووبه ..
مها وهي تخز اختها :-ماني مها ان طعتك بعد اليوم
ريوف بنت علاقه حلوه مع البنات الاربع والاكثر مع نوف لانها تقاربها في السن غير قوتها ووضوح تاثير اخوانها العيال عليها لانها تتكلم بمنطقهم وتتصرف زيهم بنت رجال بحق وحقيق ..
ريووف :-مو لا رجعتو الرياض تنسوننا
نوف كانت تبادل ريووف الشعور الحلو الي نما بينهن في يوم وليله :-ولو معي ورقه ربحانه انه ابوي رفيق عمي ابو متعب هانت يعني وان شاء الله ما نقطع عن بعض
قالت نوف بتردد :-ريووف ممكن اسال سؤال .
ريووف :-تفضلي
نوف :-الحين من زوجة ماجد من البنات انا فهمت انه متزوج (وتحسرت في قلبها) بس محتاره منو زوجته
قلب لون وجه ريوف وقالت بربكه :-ايه اخوي متزوج وزوجته نجوى
تأكدت ظنون نوف ان نجوى هي زوجته بس كانت محتاره الي تشوفه شي والي تسمعه شي غير
قالت ريوف :-ليش تسالين
نوف صح انها حبت ريوف اكثر من الكل وهذا ما يقلل من معزتهم وحسن استقبالهم لهم بس للان ما وصلت هالعلاقه للميانه ..
"لا ابد سؤال بس ..؟؟ "
ريوف "سؤال بدون قصد"
ابتسمت نوف "لا بس شفت جود متاثره واجد بسبب الي صار...............وسكتت ووجهها احمر
ناظرتها جود بتركيز وقالت "وش الي صار "
ناظرت مها في خواتها وهن يعاتبن نوف بنظراتهن بسبب زله لسانها ..
تورطت نوف ماتدري وش تقول لانها ان علمتهم ان ماجد مريض بتقوم القيامه وتقعد ..وهي ماتبي ترد جميلهم عليها هي وخواتها بربكتهم وترويعهم ..وجاهم الفرج لان مشاري جا يقول ان ابوهم يبيهم يمشون معه ...وماصدقت نوف خبر عطت رقم جوالها لريووف وطلعت بعد ماسلمت على الكل ..
بعد مشاري عن باب الخيمه عشان يمرن البنات ومع الباب الثاني سمع ضحكه زي النسيم العذب ..ماقدر يقاوم مشى للجهه الثانيه وشافها معطيته ظهرها وتحكي مع وحده من البنات كانت واقفه بس داخل الخيمه مو متبينه
مشااري :-احمممممممممممم
ارتاعت ندى وامال معها جت بتدخل الخيمه الا ويد قويه تمسكها من يدها من فوق طاح قلب ندى ..لفها مشاري لمه قال وهو بيتقطع وناسه :-اجل الحبايب مجافينا ومسوين علينا حضر
حمر وجه ندى وابتسمت ..
مشاري وهو يتنهد بقوه ومبالغه :-حرام عليك لاصوت ولاشوف وش سويت انا
ندى استحت منه وخصوصا انه ماسكها ومقربها منه ...همست :-مستعجل على رزقك ليه ..
طبعا امال سوت حركة نذاله ونادت جدتها عليهم ..
طلعت ام صالح وعصاها بيدها :-مشاريوه وش تسوي هنا ..
كشر مشاري وقال يستهبل :-ابد جالس اصيد سمك
رفعت جدته العصا بوجهه وهي ماسكه نفسها لاتضحك من مشاري وهباله قالت وهي تناظر وشلون ماسك ندى ومايبي يفكها :-الحين العجله ماتخليها البنت بتدخل عليها عقب اسبوعين وبعدها اشبع فيها
شب وجه ندى ضو وفكت يدها من مشاري ودخلت الخيمه ..
مشاري وهو ماد بوزه شبر :-حرام عليك يا جده ما يكفي انها ساحبه علي لها اكثر من شهر ..
ام صالح :-بعدي بنيتي ابركها من حزه
مشاري :-حرام عليك يا جده النوم ماعاد له طعم بدون حسها
ام صالح تتعزوى :-انا بنت فالح
طلعت عيون مشاري قدام وقال وهو يضحك :-تعزوت نوره احط رجلي ابرك لي
واناحش لانه يعرف جدته ان تعزوت بابوها يعني بتصفقه ...
ام صالح :-هههههههههه الله يرج عدوك
ودخلت الخيمه ولقت البنات مستلمين ندى تعليقات وضحك ..
ام صالح :-ايه لا تضحك الا مصلي وصوام نشوف وش بتسوون بعدين مع رجالكم
قالت اريام :-ههههههههههههه مافيه عزوبيه هنا الا جود واسماء وعايشه
اماني :-ههههههههههههه يعني حنا بامان
قالت نجوى وهي تناظر جود :-نشوف من سعيد الحظ الي بياخذ جود
ابتسمت جود رغم ان قلبها وتفكيرهاااااااا هناااااااك في مكان علمه عند الله ..مكان فيه النصف الثاني ,, والنفس ,, والروح
"قلتي سعيد الحظ هذا امه داعيتله ياخذني"
ابتسمت نجوى ابتسامه من ورى قلبها ...
قالت البتول :-بنات غريبه ماجد ماله حس وبندر بعد (قالتها بقد ماتقدر من عفويه)
امال وهي تغمز :-قولي بندر وريحينا
البتول وهي تحذف امال بكرتون المنديل ...:-الشرهه على الي يسال
التفتت يم جود وسالتها :-جود وين راحو يوم طلعوا البنات
ناظرتها نجوى بكره وقالت :-ليش ماخذوني بدالك على الاقل الثلاثه كلهم محارمي
البتول طبعا ما تعرف تمسك لسانها :-الحين حنا بوادي وانتي بوادي واذا اخذوا جود وشفيها كلنا متربين جميع ولا يكون براسك تفكير ثاني صدقيني ان درى ماجد جت علوم
نجوى بعصبيه "تهدديني"
البتول ببرود وكبر "انا ما اهددك بس ثمني كلامك وترى حنا ساكتين مو لسواد عيونك لا عشان ماجد بس "
اماني بهدوء " البتول خلاص يكفي"
البتول لاعصبت عصبت "وش الي يكفي ترى انا ما قلت شي للحين وسكوتي احترام لاخوي اصلا انا كنت داريه ان هالزواج غلط من اساسه "
نجوى فقدت اعصابها "على الاقل انا ما زوجوني اهلي وانا صغيره ما افهم شي"
جرحت هالجمله البتول حتى البنات ما توقعوا من نجوى هالتصرف لانها اكبر من البتول بالسن واعقل والبتول معروف عنها ان طبعها حامي تقدر ترادها وتهزئها بس ماتجرحها كذا وهي عندها فكره ان هالموضوع مازم البتول ومازم اهلها معها ,,
قالت البتول ترميها في وجهها "حالي ارحم من الي زوجها مايبيها ويوم ملكته كان عزا للكل "
عصبت اماني "البتوووووووووول"
البتول وهي واصله لاقصى مراحل التعصيب "اماني اتركي عنك المثاليه الزايده هي لو تحترم نفسها وتحترم الغير ما قلت الي قلته لكنها تنفث سمومها على الكل الله يعين اخوي بس "
وقفت نجوى وقالت "انتم كلكم ما تهموني وانا زوجه ماجد غصب عن الي يرضى والي مايرضى وبتشوفون نجوى على حقيقتها لا عشت معه"
التفتت اماني لاختها الملسونه وقالت بعصبيه "البتولوه وبعدين في طولة لسانك"
البتول وهي شابه ضو "ابرك تستاهل يبيلها من يكسر شوكتها وانتن ساكتات هي تقرص زي الحيه وكلكم رخوم"
جود بهدوء "هذي مي رخامه هذا تقدير لماجد "
خزتها البتول "لا تحسبيني غبيه ماشوف سهومها المسمومه الي ترميها عليك من يوم ماجينا لليوم "
جود بغصه "زوجها ويحق لها تغار عليه"
البتول محد يقدر يسكتها او يركبها الحق "على أي اساس تغار "
حمر وجه جود "وش دراني"
البتول "الا داريه وكلنا دارين بس لو مكانها مافضحت نفسي وطلعتها رخيصه كذا والي بينكم كان كلام الكبار وكلن راح بطريقه حب طفوله وانتهى"
انتـ هـ ـى !!
ويننا ووين النهايه كل ما وصلنا لاخر الطريق تمتد الخطوه
لا ما انتهينا ..
ما انتـ هـ ـا !!
عمر الشعور والحب الصادق ما لقى لبداياته نهايه ..يبدا ..يكبر..يزيد ..بس يموت لا حشا
ناظرت ندى في اختها وعرفت ، عرفت الجواب على تعليق البتول ..
دق يزيد على ندى "الو"
"هلا ندوش"
"اهلين يزودي"
"يالله ابوي يقول جاهزين نمشي"
"ايه جاهزين والخيام من الي بيهدمها"
"الله يخلي العمال هم بيتكفلون فيها .......(قال بيحرجها) ...على فكره الي بيودينا البيت حبيب القلب "
حمر وجه ندى وقالت تستهبل " اجل بطير للسياره"
يزيد بصوت عالي "انا ولد ابوي"
ندى "ههههههههههههههه الحين تتعزوى "
يزيد يستهبل "يالله بس لايكثر البسي عبايتك قبل لا تخطين برى الخيمه وتغطي "
ندى "ههههههههههههههههه شرايك اروح مع اخوي متعب موب احسن بعد"
يزيد "-موب شينه ابد"
ندى "هههههههههههه ايه باحلامك يابابا"
انتبه يزيد لانه طول يكلم "نديو قطيعه طفرتييييييييييييني "
ندى "هههههههههههههههههههههاي تكلم دلوع الماما "
يزيد "ياشين الغيره "
ندى "اغاااااااااار منك انت يابو عصاقيل "
"ايوووووووووووه بدت الحاله النفسيه حقت الريجيم تطلع"
ندى "ريجيم ايش احد يسوي ريجيم بعيلتنا "
"هههههههههههههههههه البلا اني اوصلك دايم للنادي بنفسي بالله وش تسوين هناك تعرضين ازياء"
ندى بخباثه "يزودي كم راح من رصيدك للحين"
انتبه يزيد ان ندى مسويه في مقلب وتماطل عشان تروح رصيده "قطيييييييييييييييييييييعه "
وسكر الجوال وندى ميته ضحك ..
جود بابتسامه سطحيه "شعنده ذا الخبل"
ندى "يالله سقول مشينا"
امال تستهبل "يو بعلي ما كلمني يقول امشي"
ندى "ههههههههههههه ناسيه ان الجوالات ماتشتغل هنا"
امال براحه :-ايه صح
ريووف وهي تقوم "هههههههههههههه يالله سيو بطلع اكيد خلودي ينتظرني برى"
اماني "مالت على رجلي ماعنده رومنسيه"
ارياااام "ههههههههههههههههههه عندي وعندك خير "
ندى تستهبل "لا تعقدونا تونا ماخشينا دنيا"
ريووف "مالت يالله سيووووووو"
ودق يزيد معصب ...وطلعوا البنات ...
ركبت جود السياره وجلست بمكانها ورى عشان تاخذ راحتها .
‘‘سبحان الله اخوان .. بس فرق فرق كبير ‘‘
ياترى كيف حالك يا ماجد ..مافيه حس ولاخبر من امس ..
تنفست بقوه تجلي هالعبره الي جرحت ضامرها وتحاول تبعد التفكير عن بكره ..




خليتلي بغياب روحك مساكين
عيني وقلبي والامل والاماني

كن الثواني في غيابك سكاكين
ليتك تذوق شلون طعم الثواني

القلب ماهو قلب والعين مو عين
حتى مكاني ما احسه مكاني

شفني على جال السهر انطرك لين
حسيت بان الجال يصفق عشاني

قلي دخيلك بس وين ابلقاه من وين
من غيبتك بلقاه او من زماني

وش بيننا غير التعب واسود البين
وش لعب في حسبتي واحتواني

كل شي من بكاني من غيابك الى الحين
حتى عدوي من غيابك بكاني







رد مع اقتباس
قديم 05-10-07, 09:57 PM   رقم المشاركة : 38
سعودي بفخر
العضوية الفخرية
الملف الشخصي







 
الحالة
سعودي بفخر غير متواجد حالياً

 


 

0
0
0
،
،
،
،
،
،
،
،
>>>>المغرب
وصلت العيله للرياض ..وكلن راح بيته
>>بيت ابو متعب
بعد صلاه العشاء جاء بندر البيت ولقى اهله موجودين ..دخل المجلس العربي وسلم على راس ابوه وامه ..
ابو متعب "وينك فيه"
بندر بهدوء ومبتسم عشان اهله ما يرتاعون "ماجد كان تعبان ورجعنا الرياض"
تروعت امه وطاح فنجالها ونزل ابوه فنجاله "خير اخوك علامه"
بندر بهدوء "علامكم مرتاعين مافيه الا العافيه حادث بسيط وهو بخير"
ابوه "من متى .؟"
بندر "من البارح"
عصب "ورى ما علمتنا "
بندر يحاول يدور عذر "يبه حاولت اتصل بكم وجوالاتكم ما تتصل شسوي "
كاشفه ابوه بس سكت وقال "وينه الحين"
"منوم بالمستشفى "
ابوه بصدمه "منوم"
بندر "ايه هو به جرح وملتهب ولازم ينومونه"
ابوه بسلطته "الصبح تكون عندي عشان نزوره"
"ابشر يبه "
امه بكدر "يا عزي عن وليدي هو من امس يعاني وحنا ماندري "
بندر بحنيه " وش بيدينكم يمه لو دريتوا ترى نفس الحاله حنا مانبي نخوفكم وماجد منبهني لا تخلونه يشب فيني حريقه لادرى انكم تضايقتو"
ابتسم ابوه وقال يذكره "سبع وانت عندي "
بندر وهو يحب راس ابوه "على خشمي (قال بتردد) يبه تراي حجزت قاعه للزواج "
امه بفرح "احلى خبر سمعته للحين "
ابوه بصوت فيه تعصيبه مكبوته "ما قلت ان تكاليف عرسك انت ومشاري وماجد علي "
بندر وهو منزل عيونه "ايه"
ابوه "كم دفعت عربون للقاعه "
جا بندر بيعترض ويوم شاف نظرة ابوه سكت وعلمه بالمبلغ ..طلع ابوه البوك وعطاه ياه
"لا تتعودها وتكسر لي كلمه مره ثانيه "
بندر بفشله "ماعاش من يكسر لك كلمه يبه وان شاء الله ما اتعودها "
ابو متعب "خير ان شاء الله "
طلع بندر من المجلس لغرفته وبطريقه لقى جود جادله شعرها جديلتين
"وش مسويه بشعرك ههههههههه"
"حلو صح "
قال يستهبل "يهبل"
جود بدلع "لا والله الا صدق شخبار ماجد "
مشى السؤال على بندر وكانه عفوي او اهتمام عادي ..
"ماعليه ولو انه مطين عيشة الدكاتره والممرضات "
"ههههههههه ليه"
"يبي يطلع مل من المستشفى "
جود ماقدرت تمنع نفسها "وش سبب الجرح يا بندر "
خزها اخوها "ياكثر اسئلتك يا جود انا تعبان من اليوم افر بقاعات الزواجات مو رايق لك"
جود "حجزت قاعه "
"ايه القاعه .........."
جود بحمااااس "روووووووووووعه تهبل الله يوفقك "
بندر "عقبالك "
تغير لون وجهها ومافات هالشي اخوها قالت بسرعه "يالله بروح اشوف لي فلم مابيه يفوتني"
هز راسه وهو عارف انها تتهرب "طيب"
وراحت لغرفتها يدها على قلبها ...جلست على سريرها الزهر وحضنت المخده الكبيره امتلت عيونها بدموع قلة الحيله كالعاده ..الا وجوالها يدق
--->>>نصفي الاخر
ابتسمت يوم شافت رقم صديقتها من ايام الابتدائي
"الو"
اريج "هلاااااااا وغلاااااااا تو مانور الرياض "
"منور باهله"
اريج "شدعوه وراك تهرجين بدون نفس "
سالت دموعها غصب ثنتين تضعف قدامهم جود بشكل عجيب هم اختها ندى وصديقتها اريج ..حست اريج بصوت جود وكالعاده فيه دموع "جود فيه شي الاهل صاير لهم شي"
همست باسمه "ماجد"
تروعت اريج لانها تعرف من ماجد بالنسبه لجود "علامه يا كافي صاير له شي "
جود وهي تشاهق "ماجد تعبان بالمستشفى"
طاح قلب اريج وطلعت بسرعه لغرفتها لا يسمعها احد "جود هدي نفسك وقوليلي وش صار ابي افهم وبليز عن الصياح مو فاهمه ولا كلمه"
مسحت جود دموعها بيد ترجف بشكل مو طبيعي وقالت لها كل شي صار..غريبه لما نكون على علم بهالشي المؤلم وبلحظه
>>كل شي بقصتنا لحظات مسروقه ..لحظه بس >>
لحظه ..!
ننفجر
.. نتبعثر
..شخص واحد يكون هو البلسم الشافي ...
الصديق الوفي ..
الي صدره بحر الهموم ..وكلامه بلسم ودوا
حتى اقسى خلق الله ما يستغنون عن الصداقه حتى ولو ماقدروها
قالت اريج "خير ان شاء الله ما دام بندر طالع يدور قاعه لزواجه فهذا معناه ان ماجد طيب انتي تعرفين محبته لماجد شلون احيان اشك في انه يحب الوليد وعمر زيه "
جود من ورى دموعها "هههههههههه الله يخس ابليسك"
اريج تستهبل "ايه سمعينا هالضحكه الجونان"
جود "هههههههه قوليلي انا من غيرك وش بسوي"
"بتضيعين او تنتحرين وحده منهم هههههههه"
"يا واثقه ههههههههههههههه"
اريج "طبعا واثقه دنا صديقتك حبيبتك "
"اجل اروج بطلب منك طلب "
اريج بخوف "ههههههههه والله اني داريه من يوم ما قلتي اروج "
جود وصوتها يرجع يرتجف "بطلب طلب بس لا تقاطعيني لين اخلص"
اريج وكن قلبها حاسسها "جويده قلبي مو متطمن قولي اشوف "
جود بضعف "وماتقاطعيني"
اريج بدت تعصب "جويده لا تطولينها الزبده "
وبدت جود تكلم صديقتها وتشرح لها طلبها ...
صرخت اريج بعد ما خلصت جود "بنت انتي انهبلتي اكيد"
جود تترجاها "الله يخليك اروج "
اريج بعصبيه "لا مستحيل "
"تكفين اريج ما قد طلبتك "
اريج تستهبل "ايه اجحدي "
جود وهي تبتسم غصب "طيب عارفه اني دايم اتطلبك بس هالمره غير لاترديني يا صديقه عمري "
اريج بعصبيه "وجعوه يا جود لازم تمسكيني من يدي الي تعورني "
جود بترقب "موافقه "
اريج بغصيبه ولو انها مو مقتنعه "طيب اف منك اطلبي زي هالطلب بعدين وشوفي وش يجيك "
جود "يا بعد قلبي يا صديكتي الصدوكيه"
"هههههههههههههههه وتستهبلين بعد موب انتي الي بتطير رقبتك لا درو اهلك "
"فالك ما قبلناه والله لاردها لك يوما ما "
اريج "يوما ما اذا جا ماني منهبله زيك "
جود "ههههههههههه اذكرك يا اروج "
اريج "فالك ما قبلناه يوووووووه بدا حمود بالصراخ عشان عشاه يالله لا تنسين ارسلي الابيات لجوالي الله يعينني عليك سلام "
جود "هههههههه سلام"

،
،
،
>>>الساعه 8 الصبح ..
راح ابو متعب مع بندر وعمر للمستشفى ..
ابو متعب وهو يدخل الغرفه بهيبته ووقاره "السلام عليكم "
انبسط ماجد بشوفه عمه ووقف يسلم عليه "وعليكم السلام "
ابو متعب "ريح يا ولدي "
ماجد بعد ما سلم على عيال عمه "شوفتك راحه يا عمي "
ابو متعب "شلونك اليوم "
ماجد بملل "طيب بس طفشت من الجلسه لا شغل ولا مشغله والدكاتره مصممين اجلس على الاقل اسبوع "
بندر وهو لسى حاقد على ماجد "احسن طبخ طبختيه يالرفلا كليه "
ماجد "هذا وانا مريض ومسكين"
بندر "هه انت مسكين ياشيخ جب غيرها "
عمر "ههههههههههههههههه حتى وانتم بالمستشفيات ماتخلون طبعكم "
ابو متعب "وش سبب الجرح الي بصدرك "
ناظر ماجد في بندر الي اشر له انه ما قال لاحد
ماجد "والله يا عمي مشكله صارت بالشركه عندي وتهجم علي واحد وطعني "
ابو متعب "انا ابو متعب متى ذا الكلام "
ماجد وهو يبتسم لان عمه يتعزوى "قبل طلعتنا بيومين "
ابو متعب "ليه تهجم عليك صاحي ولا مجنون "
ماجد "لا والله مو صاحي يا عمي مدمن مخدرات "
ابو متعب عصب ..
كمل بندر "الرجال ادبغوه لين قال بس واخذوه لمستشفى الامل "
ابو متعب "ليتهم جدعوه بالسجن عشان يتربى "
ماجد "ابوه شايب كبير وهو اكبر عياله ولا ماهو لعيونه اننا ماسلمناه للشرطه "
هز ابو متعب راسه وهو يحمد الله على عياله وتربيتهم بينه وبين نفسه ..
"ونعم الراي يا ولدي وان شاء الله بس تطلع من هنا لذبح قعود "
عمر يستهبل "من قدك يا ماجد قعود مره وحده احيان اشك اني ابوي يحبك اكثر منا "
ابو متعب بفخر وهو يناظر في ولد اخوه تربية يده "غلاكم واحد يا ولدي بس ماجد ريحه الغالي ماجد تربية يدي عاش معي وتحت نظري اكثر من عيشته مع ابوه وله معزه ماهي لغيره "
حب ماجد يد عمه "عسى عمرك طويل يا عمي ما حسيت بفراق ابوي بوجودك الله يديمك لنا "
ما درو ان الوقت سرقهم هالكثر الا يوم جت النيرس وتبلغهم بانتهاء الزياره ..
بعد نص ساعه ..دخلت النرس تشيل باقه ورد احمر يجنن وحطته عند ماجد وبدون كلام طلعت عقد ماجد حواجبه وفتح البطاقه الي مع الباقه ..كانت بدون اسم وفيها قصيده طويله جلس ماجد على الصوفا يقراها ..


اكذب عليك ان قلت ماني بمشتاق...
واكذب عليك ان قلت حبك نسيته*


خل الكلام اللي طعن صمت الاوراق...
يحكي لك اللي ما نطقت وحكيته*


ناظر عيوني شوف تاثير الاشواق...
شوف الفرح وشلون بعدك جفيته*


كتفي يشيل من الزمن فوق ما طاق...
والضيق يرضابي وانا مارضيته*


الى متى وانا انتظر لحظه اشراق...
الى متى والحزن هالقلب بيته*


الى متى والهم ينحت بالاعماق...
واسقيه من فراقك دمع بكيته*


ياصاحبي شف خاطري ما بعد راق...
بنفس الطريق اللي انتهى وابتديته*


ضاق الزمان وكل شي بعدك ضاق...
حتى القصيد اللي بصدري احتويته*


عمر الشعر ما ضيق صدور الاوراق...
الضيق ضيقي لاكتبت وقريته*


تعبت اجمع ما بقالي من اشوااق...
واقول ليت الوقت يفهم ياليته*


ياقو قلبك وانت محرقني احراق
ارفق بحال اللي ذكرك ونسيته*



تدري عزاي ان حدك القلب تشتاق...
دور علي بكل درب مشيته*



يمكن تلاقي درب بدروب الفراق...
يجوز ربي كاتبه واهتديته*


ومدام ربي في يده قسمت الارزاق
انا اقتنعت بما كتبه ورضيته*



شخصت عيونه وطاحت البطاقه من يده على الارض وهمس باسمها "جود"

*******







رد مع اقتباس
قديم 15-06-08, 08:47 PM   رقم المشاركة : 39
سعودي بفخر
العضوية الفخرية
الملف الشخصي







 
الحالة
سعودي بفخر غير متواجد حالياً

 


 

رد: >>سرقتك بالزمن لحظه ... وعشتك با الفراق اوقات <<

0
0
0
من زمان عن هالقصه بكملها انشاء الله .







رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 09:56 AM


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2017, Jelsoft Enterprises Ltd.
تعريب :عاصمة الربيع

تصميم وتطوير سفن ستارز لخدمات الاستضافة والتصميم