اتصل بادارة الموقع البحث   التسجيل الرئيسية

 

إعلانات خيرية مساحة مجانية للاستفسار مراسلة الإدارة

======================================================================================================================


العودة   منتديات حفر الباطن عاصمة الربيع > القسم الادبي > القصــه والقصيــده

القصــه والقصيــده قصص الماضي وحكايات الحاضر

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 13-09-13, 08:53 PM   رقم المشاركة : 1
سعد ال عطيه
عضو نشط
الملف الشخصي







 
الحالة
سعد ال عطيه غير متواجد حالياً

 


 

new1 قصيدة الشيخة ..


هذه القصيدة معروفة بإسم

(( الشيخــــــــــة ))

أما شاعرها فهو :

مقحم النجدي من الصقور من عنزة

في الزمان السابق نزل عند قبيلة الصقور من عنزة رجل غريب وكان ‏مطالب بدم من قبل جماعته ومن عادة الرجل الغريب عندما يحل في قوم ‏يجاور في كنف شخص معيّن من رجال القبيلة ويكون بحماية هذا الجار ‏خاصة ورجال القبيلة عامه وقد نزل هذا الرجل الغريب في جوار الشاعـر ‏مقحم النجدي من المكيتل من الجلال من الصقور من عنزة المتوفي في ‏حدود عام 1260هـ تقريباً وبعد مضي مدة من الزمن ترعرع للرجل ‏الغريب أبن سيء الأخلاق فتأذى منه النجدي وحاول أن يتلافى ما بدر منه ‏ولكنه أستفحل أمره فصعب على مقحم أن يقتل إبن جاره فطرأ على باله ‏فكره أن يستحث كبار جماعته الصقور لكي يقومون بزيارة لغريم جاره ‏لعله يعفي عنه ويقبل الديه ومن ثم يرجع لجماعته ويتخلص مقحم من ‏شر إبن جاره وفعلاً تم ذلك بحيث قاموا وجهاء قبيلة الصقور بزيارة غريم جارهم وعفى عنه مقابل ديه دفعوها الصقور وعاد لجماعته وهذا سبب قول مقحم لهذه القصيدة التي أطلق عليها إسم شيخة القصيد :
‏يا الله يالمعبود يا والـي الأقـدار
يا فارج الشدات لو هـي كليفـه ‏
أنت الذي تعلـم خفيـات الأسـرار
معيش الخلند اللي عيونه كفيفـه ‏
يا رب يا رحمن عاون هـل الكـار
يا معاون العبد الضعيف وسعيفـه ‏
اللي مجالسهم بهـا بـن وإبهـار
ونجر يصوت للهواشـل رجيفـه ‏
اللي صيانيهـم وسيعـات وإكبـار
ومفطحات الحيل للضيف ضيفـه ‏
تقليطهم للضيـف قعـدان وإبكـار
وحيل الغنم وقت السنين الحفيفـه ‏
حنا كما المشخص اليا طب ما بار
بالوزن يرجح بالدراهـم صريفـه ‏
حنا لك الله ما نخفي سنـا النـار
ولا ننـزل إلّا بالديـار المخيفـه ‏
وحنا لك الله من بعيديـن الأخبـار
والنفس ما نلحق هواها حسيفـه ‏
وحنا لك الله دوم نبعد عـن العـار
ولا نقبل العيلات لو هـي طفيفـه ‏
وحنا لك الله من قديـم لنـا كـار
عن جارنا ما قط نخفي الطريفـه ‏
الجار ما نذكر خمالـه ولـو جـار
وجاراتنا عن كـل عايـز عفيفـه
ما زارهن من يبغي الحيـف زوار
إلا ولا عنهـن نـدس الغريـفـه ‏
وحنا لـك الله للمعاديـن جنـزار
والجار ما نجفاه لو بـان حيفـه ‏
نرفى خماله رفيت العـش بالغـار
ونودع له النفس الثقيله خفيفـه ‏
وعن المهونه والردا جارنا مجـار
برباعنـا يلقـا وناسـه وكيفـه ‏
والجار له قيمة وحشمـة وتعبـار
نضحك حجاجه بالعلوم الطريفـه ‏
نبغي أن كانه بـدل الـدار بديـار
وقام أيتذكر ما حصل من حليفـه ‏
يعد ما شافت عيونه ومـا صـار
والكل في جـاره يعـد الوصيفـة ‏
جار على جـاره بختـري ونّـوار
وجار على جاره صفـاة محيفـه ‏
ولا بد ما تذهب تواريـخ وأذكـار
والطيب يشرى بالعمار القصيفـه ‏
الطيب نوهاته صعيبـات وإعسـار
مبطي لدسمين الشوارب وضيفـه ‏
نكرم سبال الضيف حـق وتعبـار
يوم إن خطو اللاش شح برغيفـه
يا مزنة غراء مـن الوبـل مبـدار
برقه جذبني مـن بعيـد رفيفـه ‏
هلت من القبلة هماليـل الأمطـار
من سيلها الوادي غداله وحيفـه ‏
تنزل على الوديان من ديم مـدرار
وتصبح بها ريضان ربعي مريفـه ‏
صبح المطر فاحت بها ريح الأزهار
وتخالف النـوار مثـل القطيفـه ‏
ترعابها قطعاننـا سـر وإجهـار
تقطف زهر مرباعها مع مصيفـه ‏
قطعاننا مـا ترتـع بدمنـة الـدار
ترعى زماليق الفياض النضيفـة ‏
ترعى بحد السيف قصاف الأعمـار
في ضل مروين السيوف الرهيفـه ‏
في ضفـة الله ثـم جبـر وجبـار
خيالـة يـوم الملاقـا عنيـفـه ‏
ترعى من البكري إليا خشم سنّـار
ما حده الـوادي لرجـم الحتيفـه ‏
تسمن بها العرا من الذود معطـار
غبوقة الخطـار عجـل عطيفـه ‏
يبني عليها بنيـت اللبـن لجـدار
عقب الضعف صارت ردوم منيفه ‏
أن سوهجوا عنها معاميس الأبصار
حنـا نـرد اللـي يبيهـا نكيفـه ‏
ما هي سوالف مسرد عقب ما نـار
مع العرب يشبه لخطـو الهديفـه ‏
ومن لا صبر ما حاش بالفود دينار
تصبح أحواله عند ربعه كسيفـه ‏
خطو الولد مثل البليهي اليـا ثـار
زود على حمله نقل حمـل أليفـه ‏
يشدا هديب الشام حمّـال الأقطـار
اليا زودوا حملـه تـزاود زفيفـه ‏
وخطو الولد مثل النداوي اليا طـار
صيده سمين ولا يصيد الضعيفـه ‏
وخطو الولد فعله على العيب والعار
صفرٍ على عـود تضبـه كتيفـه ‏
وخطو الولد كوبان ما يقرب الحار
لا نافع نفسـه ولا منـه خيفـه ‏
وصلاة ربي عد ما أخضر الأشجار
على الرسول اللي علومه شريفـه






رد مع اقتباس
قديم 14-09-13, 12:48 AM   رقم المشاركة : 2
الذيب الوايلي
عضو ذهبي
الملف الشخصي






 
الحالة
الذيب الوايلي غير متواجد حالياً

 


 

رد: قصيدة الشيخة ..

شكرا لك اخووي على تزويدنا بتلك الرائعه



وهي احد شيخات القصيد الثلاث لقبيلة عنزه الوايليه








رد مع اقتباس
قديم 15-09-13, 08:01 PM   رقم المشاركة : 3
سعد ال عطيه
عضو نشط
الملف الشخصي







 
الحالة
سعد ال عطيه غير متواجد حالياً

 


 

رد: قصيدة الشيخة ..

ولو العارف لا يعرف ولكن حبيت اذكركم فيها وهي تستحق ذالك ...







رد مع اقتباس
قديم 10-10-13, 12:07 AM   رقم المشاركة : 4
ريم النواااظر
مراقبة الاقسام الادبيه
الملف الشخصي







 
الحالة
ريم النواااظر غير متواجد حالياً

 


 

رد: قصيدة الشيخة ..

؛

قصه أكثر من رائعه
وقصيده تستاهل الشيخه
شكرا أخي سعد لهذه المنقوله الرائعه

/


تسلم يمناك وذائقتك
وتنقل الي قسم القصه







التوقيع :













رد مع اقتباس
قديم 10-10-13, 09:24 AM   رقم المشاركة : 5
الفارس
المشرف العام
الملف الشخصي






 
الحالة
الفارس غير متواجد حالياً

 


 

رد: قصيدة الشيخة ..

سعد العطية

صح لسانك ورحم الله شاعرها

لمثل هذه القصص نفخر ونتعلم ابجديات الحياة



شكرا ياكريم







التوقيع :

رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 11:27 AM


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2017, Jelsoft Enterprises Ltd.
تعريب :عاصمة الربيع

تصميم وتطوير سفن ستارز لخدمات الاستضافة والتصميم