اتصل بادارة الموقع البحث   التسجيل الرئيسية

 

إعلانات خيرية مساحة مجانية للاستفسار مراسلة الإدارة

======================================================================================================================


العودة   منتديات حفر الباطن عاصمة الربيع > حفر الباطن > ديوانية حفر الباطن

ديوانية حفر الباطن إستفسارات عن حفر الباطن * أخبار ووظائف

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 11-07-11, 05:02 PM   رقم المشاركة : 51
محمد البرازي
مشرف سابق
الملف الشخصي







 
الحالة
محمد البرازي غير متواجد حالياً

 


 

رد: الفزعه ... تكفووون ولكم الاجر

لو تبيني أجتهد بكل عمل تريده هنا بحفر الباطن بخصوص هذا المشروع رهن الإشارة .







التوقيع :
لا إله الا الله

رد مع اقتباس
قديم 11-07-11, 07:09 PM   رقم المشاركة : 52
الفارس
المشرف العام
الملف الشخصي






 
الحالة
الفارس غير متواجد حالياً

 


 

رد: الفزعه ... تكفووون ولكم الاجر



البدر الشمرى / محمد البرازي

شكر الله لكما طيب شعوركما ودعائكما
الموضوع شبه منتهي ولله الحمد بفضل من الله تعالى
ثم بجهود الخيرين سواء هنا .. او هناك
واجزل الله مثوبتكما

ِ







التوقيع :

رد مع اقتباس
قديم 11-07-11, 09:01 PM   رقم المشاركة : 53
نواف التويجري
عضو متألق
الملف الشخصي







 
الحالة
نواف التويجري غير متواجد حالياً

 


 

رد: الفزعه ... تكفووون ولكم الاجر

ماشاء الله الامور طيبة اخوي الفارس
ونتمنى اننا افدناك
والله يوفقك يالغالي







التوقيع :

رد مع اقتباس
قديم 11-07-11, 09:33 PM   رقم المشاركة : 54
الفارس
المشرف العام
الملف الشخصي






 
الحالة
الفارس غير متواجد حالياً

 


 

رد: الفزعه ... تكفووون ولكم الاجر



نوااف

انت اول المبادرين وهذا خير واهل الخير يعرفون بمبادراتهم الطيبه
الحمدلله والمنه على فضله
وانتهاء الاعداد يبقى علي توجيهها الى المترجمين والانتهاء منه ان شا ءالله قريبا
وتقدير لكم ولمن طلب
بعد الانتهاء سوف اعرضها لكم بشكلها النهائي
والله يكتب الاجر للجميع

ِ







رد مع اقتباس
قديم 12-07-11, 07:35 AM   رقم المشاركة : 55
همسة
كاتبة متميزة
الملف الشخصي







 
الحالة
همسة غير متواجد حالياً

 


 

رد: الفزعه ... تكفووون ولكم الاجر



السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

الله يبارك فيك الفارس ويكتب لك الخير والتوفيق أنت ولقائمين والمشاركين في هذا العمل
وكل من تمنى المشاركة أو التوفيق لهذه البادرة الطيبة,,

أدري إن الموضوع اكتمل لكني أتمنى المشاركة فيه بهذه الموضوع الهام والذي نحتاجه جميعا,,

حاولت أرسله صفحة وورد لكني ما عرفت الطريقة لإرفاق صفحة وورد هنا,, وأتمنى لو فيه طريقة
تعرفوني حتى أرسله كصفحة وورد ليسهل طباعتها ,,

مقدمة الموضوع والخاتمة من حرفي, أما المحتوى فنقلته من الكتب المذكورة بآخر الموضوع,,
تفضله في الصفحة التالية,,

===================






التوقيع :



،
أيُّ حصادٍ يُجنَى إذا ما البذور غُرِست في شطآن البحر المالح !!!


رد مع اقتباس
قديم 12-07-11, 07:37 AM   رقم المشاركة : 56
همسة
كاتبة متميزة
الملف الشخصي







 
الحالة
همسة غير متواجد حالياً

 


 

رد: الفزعه ... تكفووون ولكم الاجر



الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله
نبينا محمد وعلى آلهِ وصحبه ومَن والاه ,
(( إسـم الله الســـلام ))
,
(( قُلْ هَٰذِهِ سَبِيلِي أَدْعُو إِلَى اللَّهِ ۚ عَلَىٰ بَصِيرَةٍ أَنَا وَمَنِ اتَّبَعَنِي ۖ وَسُبْحَانَ اللَّهِ وَمَا أَنَا مِنَ
الْمُشْرِكِينَ
))
,
إلى كل قلب فيه وجعة, وكل نفس تشتكي حرقة, إلى من يتسخّط من نصيبه وقدَره, فراح
يشتكي خالقه ومنعمه لبَشرٍ ضعفاء مثله , لا يملكون لأنفسهم نفعا ولا دفع ضرّ, لولا أن يمدهم
الله بحولٍ منه وقوة ,,

للأنفس التي تشتكي الكامل الحسن في أسمائه الحسنى وصفاته العلا, وهو راحمهم في كل
أقداره, إلى من يشتكي الله الســلام, يشتكي الله الأول الذي لا شيء قبله ومنه يبدأ كل شيء
ويترتب عليه كل شيء, والآخر الذي لا شيء بعده, وإليه يرجع كل أمر ومردَّ كل شيء منه
وإليه وحده سبحانه ,,
,
تعالوا في خلوة مع قلوبنا نتعرَّف على الله بأسمائه الحسنى وصفاته العلا لنتعبده سبحانه بها,
ونتأمل كيف هو يعاملنا بها,,
تعالوا لنعرف حدودنا كبشر ومدى تقصيرنا لنعظم الله العظيم, وننكسر له سبحانه لينجينا من هول
المصير, تعالوا نتعرف على إسم الله الســلام ودلالاته,,
============================
إسم الله السـلام , ورَد في القرآن مرة واحدة في قول الله تعالى:
(( هو الله الذي لا إله إلا هو الملك القدوس السـلام المؤمن المهيمن العزيز الجبار المتكبر
سبحان الله عما يشركون
))

# السلام من الصاحبة والولد, السلام من النظير والكفء والسميّ والمماثل, والسلام من الندّ
والشريك,, السلام إسم يتناول جميع صفات الله تعالى, فكل صفة من صفاته جل وعلا سلام
من كل عيب ونقص,,

وفي هذا يقول ابن القيم رحمه الله تعالى:

(( إذا نظرت إلى أفراد صفات كماله وجدت كل صفة سلاما مما يُضاد كمالها, فحياته سلام من
الموت ومن السِّنة والنوم, وقيُّوميَّته وقدرته سلام من التعب واللغوب, وعِلمه سلام من عزوب
شيء عنه أو عروض نسيان أو حاجة إلى تذكر وتفكر, وإرادته سلامُ من خروجها عن الحكمة
والمصلحة, وكلماته سلام من الكذب والظلم, بل تمت كلماته صدقا وعدلا, وغناه سلام من
الحاجة إلى غيره بوجه ما, بل كل ما سواه محتاج إليه, وهو غنيّ عن كل ما سِواه, ومُلكه سلام
من منازع فيه أو مشارك أو معاون مظاهر أو شافع عنده بدون إذنه, وإلـَهيّته سلام من مشارك
له فيها,

بل هو الله الذي لا إله إلا هو,, وحلمه وعفوه وصفحه ومغفرته وتجاوزه سلام من أن تكون عن
حاجة منه أو ذلٍ أو مصانعة كما يكون من غيره, بل هو محض جوده وإحسانه وكرمه
,
,
وكذلك عذابه وانتقامه وشدة بطشه وسرعة عقابه سلام من أن يكون ظلما أو تشفيا أو غلظة
أو قسوة, بل هو مَحض حكمته وعدله ووضعه الأشياء مواضعها, وهو مما يستحق عليه الحمد
والثناء كما يستحقه على إحسانه وثوابه ونعمه, بل لو وضَع الثواب موضع العقوبه لكان
مناقضا لحكمته ولعزته, فوضعه العقوبة موضعها هو من حمده وحكمته وعزته, فهو سلام مما
يتوهَّم أعداؤه والجاهلون به من خلاف حكمته,,

وقضاؤه وقدره سلام من العبث والجَوْر والظلم ومن توهم وقوعه على خلاف الحكمة البالغة,
وشرعه ودينه سلام من التناقض والإختلاف والإضطراب وخلاف مصلحة العباد ورحمتهم
والإحسان إليهم وخلاف حكمته, بل شرعه كله حكمة ورحمة ومصلحة وعدل
,,

وكذلك عطاؤه سلام من كونه معاوضة أو لحاجة إلى المعطـَى , ومنعه سلام من البخل وخوف
الإملاق, بل عطاؤه إحسان محض لا لمعاوَضة ولا لحاجة, ومنعه عدل محض وحكمة لا
يشوبه بخل ولا عجز
,

واستوائه وعلوّه على عرشه سلام من أن يكون محتاجا إلى ما يحمله أو يستوي عليه, بل
العرش محتاج إليه, وحملته محتاجون إليه, فهو الغني عن العرش وعن حملته وعن كل ما
سواه, فهو استواءٌ وعلوٌ لا يشوبه حصر ولا حاجة إلى عرش ولا غيره ولا إحاطة شيء به
سبحانه وتعالى, فهو الغني الحميد, ونزوله كل ليلة على سماء الدنيا سلام مما يُضاد علوّه,
وسلام مما يضاد غناه وكماله,
وسلام من كل ما يتوهّم أي مُعطِل ومُشبِه, وسلام من أن يصير تحت شيء أو مَحسورا في
شيء, تعالي الله ربنا عن كل ما يٌضاد كماله وغناه,
,
وسمْعه وبصره سلام من كل ما يتخيله مُشبه أو يتقوّله مُعطِل, وموالاته لأوليائه سلام من أن
تكون عن ذلّ كما يوالي المخلوق المخلوق, بل هي موالاة رحمة, وخير وإحسان وبرّ,
وكذلك محبته لمحبيه وأوليائه سلام من عوارض محبة المخلوق للمخلوق من كونها محبة حاجة
إليه أو تملق له أو انتفاع بقربه, وسلام مما يتقوّله المُعطِلون فيها, وكذلك ما أضافه إلى نفسه
من اليد والوجه فإنه سلام عما يتخيله مشبه أو يَتقوَّله معطل,, ))
\
============================
والسلام في اللغة:
معناه البراءة والسلامة والعافية والسلامة من العيب والنقص والإثم وسالم من كل آفة,
يسلم عباده المؤمنين من أن يظلمهم ..
السالم من جميع العيوب والنقائص, الكامل في ذاته وصفاته وأفعاله,
ذو السلام المسلِم على عباده في الجنة ( سلامٌ قول من رب رحيم )
سلم الخلق من أن يظلمهم,, لأنه كامل الحسن في صفاته لا يظلم أحد ولا مثقال ذرة
,
السلام الذي لا يطرأ عليه شيء من العيوب في الزمان الماضي والمستقبل لأن الذي يطرأ عليه
شيء من العيوب تزول سلامته ولا يبقى سليما وهذا حال البشر وليس حال خالقهم سبحانه الل
هو المسلم على عباده وأوليائه في الجنة, يحَيّي عباده في الجنة بالسلام عليهم,,
السلام الذي يملك السلامة وهو مالكها ومعطيها لمن يشاء من عباده,
============================

فكيف برب هذا هو وصفه نشرك معه غيره أو نشتكيه لبشر أمثالنا , وهو السلام من جميع
العيوب والنقائص لكماله في ذاته وصفاته وأفعاله ,
وهل بعد هذا نسيئ الظن به سبحانه ونشتكيه لخلقه, أو نتسخط على قدر من أقداره ؟؟
تعالى الله عن هذا علوّا كبيرا,,

.. همسة في فقه وعِلم أم المؤمنين خديجة رضي الله عنها..
عندما قال جبريل عليه السلام للنبي صلوات الله عليه وسلامه: إنَّ الله يقرئ خديجة السلام,
فأخبرها, فقالت:
(( إن الله هو السلام وعلى جبريل السلام وعليك يا رسول الله السلام ورحمة الله وبركاته ))

وفي هذه القصة دليل على وفور فقهها رضي الله عنها لأنها لم تقل (( وعلى الله السلام ))
فبفضل الله عليها عرفت بفطرتها وفقهها وصحة فهمها أنَّ الله هو السلام ولا يرُد على السلام
بالسلام كما يرد المخلوقين السلام بعضهم على بعض,,

=================
المرجع لما ورد أعلاه في أسماء الله الحسنى :-
كتاب النهج الأسمى في شرح الأسماء الحسنى – تأليف محمد الحمود النجدي
كتاب فقه الأسماء الحسنى تأليف عبد الرزاق بن عبد المحسن البدر

============
اللهم أنفع بهذا كل من وصله وضاعف لي ولهم الأجر ,,
\
سبحانك اللهم وبحمدك, أشهد أن لا إله إلا أنت, أستغفرك وأتوب إليك






رد مع اقتباس
قديم 12-07-11, 10:14 AM   رقم المشاركة : 57
الفارس
المشرف العام
الملف الشخصي






 
الحالة
الفارس غير متواجد حالياً

 


 

رد: الفزعه ... تكفووون ولكم الاجر

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة همسة
  


السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

الله يبارك فيك الفارس ويكتب لك الخير والتوفيق أنت ولقائمين والمشاركين في هذا العمل
وكل من تمنى المشاركة أو التوفيق لهذه البادرة الطيبة,,

أدري إن الموضوع اكتمل لكني أتمنى المشاركة فيه بهذه الموضوع الهام والذي نحتاجه جميعا,,

حاولت أرسله صفحة وورد لكني ما عرفت الطريقة لإرفاق صفحة وورد هنا,, وأتمنى لو فيه طريقة
تعرفوني حتى أرسله كصفحة وورد ليسهل طباعتها ,,

مقدمة الموضوع والخاتمة من حرفي, أما المحتوى فنقلته من الكتب المذكورة بآخر الموضوع,,
تفضله في الصفحة التالية,,

===================



همسة
وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته
بارك الله فيك وأجزل الله لكِ العطاء
لا عليك .. فقد وصل .. وانا اقوم بنسخه من هنا عبر هذه الصفحه
وإكمال الترتيب
لم اكن ارغب منذ البداية أن تكون المساعده من قبل الاخوة والاخوات عبر قسم إدارة المنتدى
وهنا .. وعبر الصفحه هذه ليطلع عليها الجميع .. فقد يكتب الله من أهل الخير ليقوم باعمال مماثله


اختيار رائع وحديث شيق وفوائد جمه

كتب الله لنا جميعاً الاجر
ِ






رد مع اقتباس
قديم 14-07-11, 01:21 AM   رقم المشاركة : 58
الغضا
عضو جديد
الملف الشخصي






 
الحالة
الغضا غير متواجد حالياً

 


 

رد: الفزعه ... تكفووون ولكم الاجر

الله يوفقكم لعمل الخير







رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 01:32 AM


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2017, Jelsoft Enterprises Ltd.
تعريب :عاصمة الربيع

تصميم وتطوير سفن ستارز لخدمات الاستضافة والتصميم