عرض مشاركة واحدة
قديم 06-10-10, 12:15 AM   رقم المشاركة : 1
ريم النواااظر
مراقبة الاقسام الادبيه
الملف الشخصي







 
الحالة
ريم النواااظر غير متواجد حالياً

 


 

Exclamation سـلطان بن عـادي ضيف عاصمـة الربيع...!!




صباحكم / مساءكم /ياآل العاصمه أبداااع

ضيافتي اليوم مع أحد الأسماء التي أثبتت تميزها عبر الساحة الشعرية الشعبية
من خلال الكلمة بكافة أنواعها، من وطنية، عاطفية، واجتماعيه
شاعر جميل ومتفرد له مشواره الشعري الطويل والمتميز، له رونق خاص ..
كتب الكثير من النصوص الشعرية ..شاعر سطر من الكلمات
ديمومة ماطره .... تنهمر لحرف منفرد.. و,ينسكب من بين أهداب الغيم
ويمزق خيوط الظلام..لتشرق شمس حرفه بكل عذوبه
شاعر جزم جميع من يقرأ له على إنه يدون سيرته بحروف من نور،

أنه بكل أختصار سطور لامعه في غياهب العقل الباطن تمدّها بذالك اللمعان
ومضات الذهن وأدراك العقل الواعي وها نحن مع اشراقة فكر ينير سماء المعرفه
ويجعل كل ما هو حولنا مشابه للايام الربيع الخلابه يمطر على فكراً بحرفه العذب
وتراكيبه الجميله حتى يظهر امامنا قوس قزح وتلبسنا النشوه و يغادر بنا الى عالم
الابداع الجميل انه الابداع السلطاني

حضورهـ بيننا شرف لنا وتواجده مكسب للذائقه المتعطشه
وأسمه سيكون باقياً في ذاكرة الشعر رغم عدم حرصه علي الظهور الأعلامي
شاعر أنتمي مؤخرا لهذا الوطن وحل ضيفا عليناا
وسـ/يندلق عطره .. من بين ايديكم
كل المنافذ هناا شرعتها علي مصرعيها
للأحتفاء بسيد الشعر..ومارد الكلمه
وهو احد ابناء حفرالباطن
وواجب على عاصمة الربيع الاحتفاء باحدهم اليوم ..

سلطاان بن عاادي
القصيد يفخرفيك وانت من يضيف له المتعه والرفعه والشموخ
فقد صنعت من المفرده جمال ومن الكلمات صنعة الالحان العذبه
فـ/أهلاً ملء السماء..ومرحبا بك في هذا اللقاء
وكم نحن سعداء بتواجدك معنا وبيننااا
حللت أهلاً ... ووطئت سهلاً في دارك
" منتدي حفرالباطن "

رائع حينما نقدم شاعر بحجم ........
سلطان بن حسين بن عادي
للجمهور المتعطش لحروف الشعر الراقيه والمبدعه

أبوحسـين.........!!
هنااااااا....
الوجوه جميعهاا أمست ترتقب حضورك
والترحيب يصافح تواجدك ...
لتكون بيننا ونكون مع سلطان المعنى و سلطان الشعر
اشرقي يا شمس سلطان القصيد
------- مابقى للهزل بحضوره محل !!



سلطااان بن عادي...

شاعر غني عن التعريف وصاحب قلم وفكر جرئ
شعره أقرب للسحر ينسكب ترتيله علي الروح بعذوبه
فأهلا به ملايين...........









التوقيع :













رد مع اقتباس